معارضة الداخل تدعو لوقفة احتجاجية أمام مجلس الشعب

وقفة سابقة لأحزاب المعارضة أمام مجلس الشعب_انترنت

أحزاب معارضة: الانتخابات أنتجت برلماناً لا يعبر عن حقيقة الصناديق

سناك سوري _ متابعات

أعلنت أحزاب “الشباب والتغيير” و “التضامن” و”الديمقراطي السوري” المعارضة في الداخل السوري أنها قررت تنفيذ وقفة احتجاجية أمام مجلس الشعب تزامناً مع جلسته الأولى يوم الاثنين المقبل.

وأوضحت الأحزاب الثلاثة التي شاركت مؤخراً في تشكيل “الجبهة الوطنية السورية المعارضة” أن الوقفة ستكون كيفية ورمزية وذلك احتجاجاً على الانتهاكات القانونية الدستورية الحاصلة في عدد من المحافظات ما أنتج عملية انتخابية لا ديمقراطية.

واعتبر بيان هذه الأحزاب أن الانتخابات أنتجت برلماناً لا يعبر عن حقيقة صناديق الاقتراع، وإنما يعبر عن اختطاف جهة سياسية واحدة لكل مقدرات الوطن، بالإضافة إلى رفض قرار “المحكمة الدستورية العليا” التي ردّت الطعون الانتخابية شكلاً، ما يخالف توافق عدد من الطعون مع مبررات القبول شكلاً ومسوغات البحث بالموضوع قانوناً بحسب البيان.

اقرأ أيضاً:أحزاب الداخل تنتقد تجاوزات البعث للدستور وتعلن: الخصومة السياسية

وذكر البيان أن الوقفة لا تمثل اعتصاماً أو أي شكل من أشكال التظاهر وإنما هي رسالة حرة تستكمل السعي لضرورة الالتزام بالدستور والقانون المتعلقة بضرورات إنتاج عملية ديمقراطية تعبر عن حقيقة رغبة السوريين.

وجاء قرار الأحزاب الثلاثة بعد أن أعلنت مؤخراً أنها شكّلت إلى جانب “حزب الشعب” جبهة للمعارضة الداخلية احتجاجاً على مجريات انتخابات مجلس الشعب الأخيرة والتي رأت أنها شهدت دوراً للمال السياسي إضافة إلى تدخل من حزب “البعث” الحاكم.

اقرأ أيضاً:تيار معارض شارك في الانتخابات: البعث زوّر الأعداد بطرق مكشوفة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع