مدير الرقابة يمنع الصحافة من دخول “المديرية”… لارقابة علينا

بقرار من مديرها الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش في “السويداء” تمنع دخول مراسلة “الوطن” إليها

سناك سوري – متابعات

في حادثة تؤكد الواقع السيء للصحافة السورية والاستهتار بها، والحواجز التي تصطدم بها في عملها أصدر مدير فرع الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش في “السويداء” قراراً يتضمن منع دخول مراسلة “الوطن” في المحافظة لمقر الفرع.

صحيفة الوطن التي أوردت الخبر تساءلت عن السر الذي يمكن أن يخفيه المدير الذي يمنع صحفي من الدخول  إلى دائرة حكومية متناسياً أنها ملك عام ولايحق له اتخاذ مثل هذا القرار مشيرة إلى أن المراسلة حاولت أكثر من مرة لقاء المدير وسؤاله عن سبب إصدار القرار لكنه رفض لقاءها.

تحليلات الصحيفة وصلت إلى أن القرار يمكن أن يعود لقيامها سابقاً بالإضاءة على أماكن كثيرة من الخلل في عمل التفتيش عموماً ومدير فرع الهيئة خصوصاً، إضافة إلى تسليط الضوء على التجاوزات والقرارات التعسفية بحق كثير من المشتكين ممن تقدموا بشكواهم خطياً إلى الصحيفة.

يشار إلى أن الصحفيين في “سوريا”  يتعرضون للكثير من المواقف المماثلة ويعانون الكثير للحصول على المعلومات في ظل قرارات حكومية لاتمكنهم الحصول عليها بيسر وسهولة، حيث سبق أن منع مدير مدرسة خاصة في “دمشق” مراسل صحيفة تشرين من الدخول والحصول على المعلومات اللازمة لإنجاز تقرير صحفي عن المدارس الخاصة.

اقرأ أيضاً: مدير مدرسة يرفض استقبال مراسل جريدة حكومية

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *