محافظة دمشق تطلق مهرجان الغالي بيرخصلك.. مواطنة: قصدكم الكورونا بترخصلك

ازدحام على صالات السورية للتجارة في طرطوس شهر نيسان الفائت-سناك سوري

مواطنة: رخصوا الأسعار بالأسواق و علو المعاشات والناس بتشتري بدون قصص هالمعارض

سناك سوري-دمشق

«قصدكن الكورونا بترخصلك»، هكذا علقت “لما”، على خبر محافظة “دمشق” المتضمن الإعلان عن انطلاق فعاليات مهرجان “الغالي بيرخصلك” للتسوق من المنتج إلى المستهلك اعتباراً من اليوم الثلاثاء ولمدة شهر.

المهرجان الذي يقام على أرض مدينة المعارض القديمة، وفق ما جاء في إعلان محافظة “دمشق” الذي نشرته عبر صفحتها الرسمية بالفيس بوك، يستقبل الزوار من الـ5 عصراً وحتى الـ12 ليلاً، بينما من المتوقع أن يشهد ازدحاماً كبيراً نظراً لافتتاحه قبيل عيد الأضحى الجمعة القادم، وسط حالة من الحذر يعيشها المواطن اليوم مع إعلان وزارة الصحة بشكل يومي تقريباً تسجيل المزيد من إصابات الكورونا.

المحافظة ستتخذ كافة التدابير الوقائية من كورونا، كما يقول المنشور، وتعلق “سلمى”: «اي شفنا الإجراءات الوقائية بحديقة تشرين كانت ممتازة لانتشار الكورونا»، في حين كتبت “رنا”: «بدل هالمهرجان الرائع و تكبتلو الناس متل المكدوس و ترفعو نسبة الكورونا افرضو عالمحلات تلتزم بالأسعار النظامية احسن من هيك مهرجان قال شو لتخفيض الأسعار».

اقرأ أيضاً: عاجل: وفيات كورونا المسجلة في سوريا وصلت إلى 40 حالة

وتوالت التعليقات التي كانت بمجملها رافضة لفكرة إقامة المهرجان بهذه الظروف، التي تشهد ازدياداً في أعداد المصابين بالكورونا، وقالت “مروة”: «اذا الناس مو واعية وانتو عم تكملوها و تعزموهم عمعارض للبضائع الكاسدة عند التجار»، وقالت “رحاب”: «هيدا بدل ع عدم التنظيم و الكفاءات وزارة تهيب بالمواطنين الحذر من التجمعات و وزارة عم تدفشون دفش ليكونو بؤرة وباء متنقله سمعانين بشي اسمو فيروس الكورونا ؟ رخصوا الأسعار بالأسواق و علو المعاشات و الناس بتشتري بدون قصص هالمعارض».

يذكر أن وزارة الصحة والفريق المعني بالتصدي لمواجهة خطر فايروس كورونا، كانوا قد دعوا المواطنين لتجنب الزحام والتجمعات الكبيرة في عيد الأضحى، والتزام الأهالي منازلهم بهدف إبعاد خطر الإصابة بالفايروس.

اقرأ أيضاً: مسافة أمان بين المصلين في درعا

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع