أخر الأخبارالرئيسيةتقارير

كلفة علاج السرطان في سوريا بالملايين ورواتب بعشرات الآلاف

31 مليون ليرة دفعتها لينا خلال عام واحد من علاج سرطان ابيضاض الدم

تصل كلفة علاج السرطان في سوريا، إلى ملايين الليرات، لتزيد من الضغوط النفسية على المرضى. وكأنّ معاناتهم من المرض لا تكفي حتى يضاف إليها همّ تأمين تكاليف العلاج.

سناك سوري-خاص

وتبلغ كلفة التحاليل الدورية التي يحتاجها المصاب بمرض “ابيضاض دم alm m1” أحد أنواع السرطان. نحو 750 ألف ليرة سورية، إضافة لتحليل الصبغيات البالغ قيمته مليون و700 ألف ليرة.

الصحافية “لينا ديوب” إحدى المصابات بالمرض. قالت لـ”سناك سوري”، إنها تحتاج إلى تحليل الخزعة مرة كل 3 أشهر. ليصل أجر التحليل مؤخراً إلى 700 ألف ليرة سورية، مرتفعاً بنسبة 100% عما كان عليه ببداية مرضها العام الفائت.

إضافة إلى تحليل “cbc” الذي ارتفع خلال عام أيضاً من 17 ألف إلى 40 ألف. ويتم إجراؤه حسب الوضع الصحي للمريض ومدى احتياجه للاطمئنان عند تراجع حالته الصحية.

مقالات ذات صلة

لا تتوقف كمية التحاليل عند هذا الحد، حيث احتاجت لينا إلى تحليل الصبغيات الذي سيكلف المريض مليون و700 ألف ليرة. بحال عدم إمكانية إجرائه بالمشافي الحكومية. وغالباً فإن هذا التحليل يُطلب لمرة واحدة.

تصل قيمة علاج سرطان ابيضاض الدم إلى 31 مليون و310 آلاف ليرة خلال عام واحد، بمعدل مليونين و610 آلاف ليرة شهرياً.

 

أدوية علاج السرطان.. تحلّق بعيداً عن واقع المريض

إضافة إلى التحاليل الدورية، يحتاج مرضى السرطان إلى بعض الأدوات والأدوية التي تختلف بكلفتها ونوعها بحسب نوع السرطان. وفي حالة “لينا”، فإنها تدفع سعر القثطرة الوريدية 2500 ليرة، والتي قد يلزم تكرار شرائها بحال لم يفتح الوريد من المرة الأولى.

يرافق رحلة العلاج الكيماوي أيضاً، إبرة جهاز تسريب “البورت” بقيمة 175 ألف، والذي يلزم لحقنة إبرة مميع ثمنها 45 ألفاً. وهي من الأصناف الدوائية التي يجب وضعها في البراد. وبظل التقنين القاسي قد يلجأ المريض لإتلافها وشراء واحدة جديدة. كما تقول “لينا”.

وتضم وصفة الأدوية اللازمة لعلاج السرطان “ابر الالتهاب الوريدية” بـ86 ألف ليرة. والتي قد يلزم استخدامها قرابة 20 مرة في حال الإصابة بـ”حمى نقص عدلات”. إضافة إلى الإبر المناعية التي وصل سعر الواحدة إلى 110 آلاف ليرة، ويتم تحديد عددها أيضاً حسب الوضع الصحي للمريض.

كما يبلع ثمن علبة حبوب لتناولها مع الجرعات 21 مليون ليرة، وهي كمية تغطي مدة 56 يوم من العلاج وتكرر بشكل دوري. إضافة إلى نوع آخر من الكبسولات بسعر 350 ألف. برفقة الجرعة المجانية من مشفى البيروني.

وإضافة إلى ماسبق، يرافق العلاج الوصفة الوقائية، التي تضم مجموعة أدوية يحتاجها المريض أثناء تسريب الجرعة. وتشمل قطرتين عينيتين، وواقي للمعدة، مضاد فطور للفم واللثة، مدر للبول. كانت كلفتها الصيف الماضي 86 ألف ليرة، ثم أصبحت في أيلول 110 ليرة.

وتصل قيمة علاج سرطان ابيضاض الدم إلى 31 مليون و310 آلاف ليرة خلال عام واحد، بمعدل مليونين و610 آلاف ليرة شهرياً.

تقول لينا التي أشادت بكفاءة الكادر الطبي المهنية والعلمبة المتواجد في مشفى “البيروني” حيث تتلقى العلاج. إن فاتورة الدواء الشهرية التي تدفعها، تفوق النصف مليون ليرة. دون احتساب تكاليف الغذاء الصحي وأجور النقل.

تكاليف علاج سرطان ابيضاض الدم خلال عام واحد

 

تكاليف إضافية بعيدة عن العلاج

والتي تدور بفلك أجور النقل والمواصلات، خاصة بالوافدين للعلاج إلى مشفى البيروني من المحافظات الأخرى. والذين يصعب عليهم العودة في اليوم ذاته، مايدفعهم للاستئجار أو اللجوء إلى الفنادق.

وكشفت “لينا” أيضاً عن عدم توفر كافة المسلتزمات بالمشفى كالقثطرات والمعقمات والقطن. وعدم وجود صيدلية بجوار المشفى، مايجبرهم إلى الذهاب لمناطق أخرى للحصول على ما يلزمهم. وتعتبر هذه الأرقام خيالية مقارنة بمتوسط رواتب الموظفين في الدولة، البالغ 286 ألف ليرة.

كلفة علاج مريض سرطان الدم خلال عام واحد

التكاليف متفاوتة بحسب نوع السرطان

وتتفاوت التكاليف بحسب نوع السرطان، ففي حالة سرطان الدم المزمن والحاد، تختلف الكلفة. وتصل إلى نحو 6 ملايين و720 ألف ليرة سنوياً.

حيث يحتاج مريض هذا النوع من السرطان إلى 3 تحاليل pcr بمعدل وسطي 3 مرات سنوياً قيمة التحليل الواحد مليون ليرة، أي 3 ملايين ليرة سنوياً. إضافة إلى تحليل pcr بمعدل وسطي 4 مرات شهرياً قيمة الواحد 40 ألف ليرة والكلفة الشهرية 160 ألف ليرة.

المريض يتناول أدوية متنوعة مثل الفيتامينات ومميعات الدم وتنظيم حمض البول بنحو 150 ألف ليرة شهرياً أيضاً. ما يرفع كلفة العلاج السنوية إلى 6 ملايين و720 ألف ليرة، أي 560 ألف ليرة شهرياً دون احتساب المواصلات والغذاء الصحي المناسب للمريض.

كلفة علاج سرطان الدم السنوية تصل إلى 6 ملايين و720 ألف ليرة، أي 560 ألف ليرة شهرياً دون احتساب المواصلات والغذاء الصحي

ويقدم مشفى البيروني الحكومي لمرضى السرطان الجرعات الوريدية بشكل مجاني. بينما يقع على عاتق المرضى تأمين باقي التكاليف. التي ترتفع تباعاً مع كل رفع جديد لأسعار الأدوية.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

 

 

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى