عباس النوري: حارة القبة سيمحي باب الحارة من الذاكرة

عباس النوري - فيسبوك

النوري: ممثلو الأعمال المشتركة لم يعرضوا جوازات سفرهم للكاميرا

سناك سوري – متابعات

قال الفنان “عباس النوري” أن «الممثلين الذين اشتركوا بأعمال درامية مشتركة لم يعرضوا جواز سفرهم أمام الكاميرا بل أظهروا شخصياتهم الحقيقية الجميلة»، مشيراً إلى أنه يجسد شخصية رجل انتهازي في مسلسل “بناية هب الريح” المقرر عرضه في رمضان 2021.

الفنان “عباس النوري” تحدث خلال لقاء أجراه معه برنامج ” bein أكشن “، على قناة ” bein “، عن الصعوبات التي واجهها في تصوير المسلسل العربي المشترك “بناية هب الريح” على كافة الأصعدة، وخاصة أن معظمها جرى في “لبنان” معتبراً أن انتشار فيروس كورونا هو العائق الأول الذي وقف بوجه جميع الإنتاجات الفنية، وغيرها.

اقرأ أيضاً: طبق الأصل .. عباس النوري

“النوري” كشف أن “بناية هب الريح” يندرج تحت إطار الفكاهة، وأول مؤشرات نجاحه تكون عندما يصل المشاهد إلى مرحلة من التسلية بمشاهدة العمل، موضحًا أن هذا الكلام يبحث عنه كل فريق العمل في المسلسل، منوهاً بأن هناك جزء ثان من المسلسل، وأن المخرج “محمود دوايمة” سيوسع من خلاله، البناء الذي تتم عمليات التصوير فيه، ليصل إلى ٢٢ طابقاً على عدد الدول العربية.

كما أشار “عباس النوري” إلى أنه يُجسد في المسلسل شخصية “أبو ياسين”، قائلاً: أن «هذه الشخصية موجودة بكثرة في المجتمع العربي، وتحكمها ظروف اقتصادية، ووصف شخصية “أبو ياسين” بـ”الانتهازي اللطيف” كما أنه رجل بخيل بأسلوب طريف، وحريص جداً، لكونه يعتبر المال يأخذ القيمة الأولى في حياته، ولا يهتم للقيم الأخرى، كالحب، والعدالة، وغيرهما».

الفنان “عباس النوري” يشارك أيضاً في المسلسل الشامي “حارة القبة” بشخصية “أبو العز”، وقال عن ذلك أن «العمل سيمحي “باب الحارة” من الذاكرة، مؤكداً أن شخصية “أبو العز” أهم من “أبو عصام” التي جسدها في “باب الحارة” بعشرات المرات».

اقرأ أيضاً: عباس النوري يخوض تجربة تقديم البرامج

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع