صحيفة حكومية: أغنى الأغنياء يطالبون بزيادة الضرائب عليهم

صحيفة تشرين عمتسمع حكي.. الحكي الك ياجارة اسمعي ياكنة!

سناك سوري-متابعات

قالت صحيفة تشرين الحكومية، إن مجموعة من أصحاب المليارات تقدمت بطلب مفاجئ إلى صناع القرار في العالم، إذ طالبوهم بأن يزيدوا الضرائب المفروضة على أغنى أغنياء العالم بطريقة فورية وكبيرة ولفترة طويلة.

وتحدثت الصحيفة، عن رسالة مفتوحة على الإنترنت وقعها 83 مليونيراً حول العالم حتى تاريخ الـ13 من شهر تموز الجاري، جاء فيها أن إعادة توزيع الثروات سيساعد في التغلب على الوضع الاقتصادي الناجم عن تفشي فايروس كورونا في العالم، والأموال التي ستجمع من زيادة الضرائب من الممكن استخدامها في التمويل الكافي لأنظمة الرعاية الصحية والمدارس.

قادة الحكومات يجب أن يتحملوا مسؤولية جمع الأموال التي يحتاجها المجتمع، وفق ما جاء في الرسالة التي أضافت أن على الحكومات إعادة توزيع الضرائب بشكل عادل، (الحكي إلك ياجارة اسمعي ياكنة).

اقرأ أيضاً: سوريا تتفوق على دول الخليج بأرباح شركة سيريتل

وقع على الرسالة كثير من الأغنياء حول العالم مثل حفيدة مؤسس شركة “ديزني” “أبيجيل ديزني”، والممثل “ستيفن سيغال”، ورائد أبحاث الذكاء الاصطناعي “تيري جريس”، وأغنى رجل في “نيوزيلندا” “ستيفين تيندال”.

غالبية الموقعين على الرسالة يحملون الجنسية الأميركية والكندية، وآخرين من “ألمانيا” و”هولندا” والمملكة المتحدة، في حين لم توقع أي شخصية عربية غنية عليها، وفق تشرين.

يذكر أن وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك “طلال البرازي” قد زار غرفة تجارة “دمشق” أكثر من مرة، داعياً التجار لمبادرات تساعد المواطنين السوريين في تجاوز أزماتهم المعيشية في ظل ارتفاع الأسعار واستمرار تدهور الوضع المعيشي والأعباء المترتبة جراء جائحة فايروس “كورونا”، بينما لم تأتِ الاستجابة المأمولة من التجار بعد، إذ ماتزال الأسعار على حالها.

اقرأ أيضاً: كورونا… ضرائب وإيجارات وتكاليف مالية مرهقة على أكتاف المتعطلين

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع