سوريا: تصحيح خطأ حكومي بعد أكثر من 25 عاماً على وقوعه

اللافت أن القرار الصادر قبل 25 عاماً لم ينفذ حتى الآن…(منيح ماتنفذ بالخطأ)

سناك سوري-دمشق

بعد 25 عاماً على وقوعه، قررت وزارة السياحة تصحيح الخطأ الذي أدى لسقوط عقارين من قرار استملاك عقارات لصالح الوزارة كان من المفترض أن يُقام عليها ملعب غولف منذ العام 1994، (يعني لو كل يوم من هداك الوقت لهلا زرعوا فيه عشبة وحدة كان الملعب خلص من عشر سنين).

ولأن القدرة الإلهية تدخلت وحالت دون تنفيذ الملعب الذي صدر قرار تنفيذه كما أشرنا سابقاً عام 1994، فقد تمكنت السياحة من اكتشاف وتلافي الخطأ بعد 25 عاماً، ورحم الله امرأ سوري قال يوماً ما، ما بيضيع حق عند الحكومة، (تخيلوا لو صار الملعب بهيك خطأ، كم حكومة متعاقبة لازم نشكر على عدم التنفيذ؟).

وفي التفاصيل التي توصل إليها سناك سوري فإن وزارة السياحة كانت قد أصدرت قرارها بتارخ 31-12-1994، المتضمن استملاك بعض العقارات وأجزاء من العقارات من المنطقة العقارية البحدلية بريف دمشق لصالح وزارة السياحة لتنفيذ ملعب الغولف عليها وإلحاقها بفندق إيبلا الشام، ليصدر تصحيح القرار بتاريخ 5-9-2019 رقم 1640 والذي تضمن إضافة عقارين آخرين للملعب، بعد أن سقطا سهواً، (قدي في قصص سقطت سهواً وعدت، بتحسو إنو المواطن كمان سقط سهوا بمرحلة ما).

اقرأ أيضاً: مشاريع السياحة في “طرطوس” تأخرت 40 عاماً فقط!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع