بيدرسون: الدستورية لن تحل الأزمة.. وإغلاق محلات بقوة السلاح

بيدرسون - اغلاق المحلات في رأس العين - انترنت

شاب عشريني ضحية جريمة هزت درعا … أبرز عناوين السبت 22 آب 2020

سناك سوري _ دمشق

مع بدء امتحانات الدورة الإضافية لامتحانات البكالوريا بدأ مسلسل قطع الانترنت خلال الامتحانات.

ومع بدء الحديث عن عودة الكهرباء لمضخات “علوك” عاد الأمل لسكان “الحسكة” بعودة ضخ المياه إليهم بعد طول انقطاع في مأساة إنسانية جديدة يعيشها السوريون.

وقبل بدء اجتماعات اللجنة الدستورية دعا المبعوث الدولي “غير بيدرسون” إلى عدم التوقع بخروج جولة المفاوضات القادمة بمعجزة أو اختراق للأزمة بل هي مجرد بداية على حد وصفه.

في الميدان رصدت روسيا اقتتالاً متكرراً بين مسلحي الفصائل المدعومة تركياً ودعت تركيا لضبطهم، في الوقت الذي استمرت فيه انتهاكات المسلحين المدعومين من “أنقرة” واعتداءاتهم على المدنيين من “عفرين” إلى “رأس العين”.

وفيما تعرضت حواجز “قسد” لهجمات مجهولة شرق “دير الزور” فإن قيادة “قسد” أدانت استهداف إحدى موظفاتها شمال “الرقة” على يد قوات العدوان التركي، فيما لم يُعرف مصدر قذيفتين صاروخيتين ضربتا غرب “القامشلي” مساء اليوم.

وفي الجنوب السوري هزّ “درعا” خبر العثور على رأس شاب مقطوع دون العثور على بقية جسده بعد أن خرج من منزله صباح اليوم لشراء حاجيات من المدينة التي يعيش سكانها تحت خطر وهواجس مثل هذه الحوادث.

بدء امتحانات البكالوريا وقطع الاتصالات

بدأت صباح اليوم امتحانات الدورة الثانية الإضافية لطلاب الشهادة الثانوية العامة بفرعيها العلمي والأدبي والثانوية التجارية والصناعية والنسوية والشرعية لعام 2020 مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية من فيروس كورونا وفق ما أعلنت وزارة التربية السورية.

بدورها أعلنت الشركة “السورية للاتصالات” أنها وبناءً على طلب وزارة التربية ستقطع الانترنت خلال الامتحانات طوال أيام الدورة الإضافية التي تنتهي يوم 31 آب الجاري.

اقرأ أيضاً: الاتصالات تقطع الانترنت لمنع الغش وتعيده خلال الامتحان

سانا: بدء تشغيل محطة مياه علوك

نقلت وكالة سانا الرسمية أنه ونتيجة للجهود الدبلوماسية السورية والدولية وحملة الضغط على “تركيا” تمت إعادة تزويد محطة “آبار علوك” بالتيار الكهربائي تمهيداً لإعادة ضخ المياه إلى مدينة “الحسكة” وريفها الغربي.

وأوضحت الوكالة أن الضخ لم يبدأ وأن المياه لم تصل بعد، لكنها أشارت إلى أن الكهرباء وصلت إلى 9 آبار من 30 في محطة “علوك” لكنها لم تصل إلى المضخات التي تحتاج بعد تشغيلها إلى 12 ساعة حتى تصل المياه إلى سكان “الحسكة”.

في المقابل ذكرت إذاعة “شام إف إم” المحلية اليوم أن الكهرباء عادت إلى مدينة “رأس العين” بريف “الحسكة” الشمالي الغربي والخاضعة لسيطرة قوات العدوان التركي بعد 10 أيام من الانقطاع.

اقرأ أيضاً: مياه الحسكة.. لم تعد إلى مجاريها – بلال سليطين

بيدرسون: الدستورية لن تحل الأزمة

قال المبعوث الدولي الخاص إلى “سوريا” “غير بيدرسون” إن مفاوضات اللجنة الدستورية لا يمكن لها أن تحل الأزمة السورية.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي عقده أمس أنه يمكن للمفاوضات إذا تم التعامل معها بشكل صحيح أن تكون بمثابة فتح الباب لعملية سياسية أوسع، مضيفاً أن لا أحد يتوقع أن ينتج الاجتماع هذا الأسبوع معجزة أو اختراق بل مجرد بداية لعملية طويلة ومرهقة، معرباً عن أمله في الوصول إلى تقدم يمكن أن يؤدي إلى تطورات في المجالات الأخرى الواردة في قرار مجلس الأمن 2254.

روسيا تدعو تركيا لضبط الفصائل في سوريا

قال مدير مركز المصالحة الروسي في “سوريا” الأدميرال “ألكسندر تشيربيتسكي” أن المركز رصد عدة اشتباكات بين مسلحي الفصائل المدعومة تركياً في الشمال السوري أدت إلى خسارة مدنيين حياتهم مؤخراً.

وأضاف “تشيربيتسكي” بحسب وكالة سبوتنيك الروسية أن مسلحي الفصائل المدعومة تركياً مستمرون في نهب ممتلكات المدنيين بما فيها المحاصيل الزراعية، داعياً الجانب التركي إلى وضع حد لممارسات الفصائل ووقف أنشطتها الإجرامية على حد قوله.

اقرأ أيضاً: النفط تغلق ست محطات وقود بأسبوع.. مواطنون العقوبة لنا أيضاً

اعتداء على سكان لإخلاء منزلهم لفصيل عسكري

اعتدى مسلحون من فصيل “السلطان مراد” المدعوم تركياً على مدنيين في “عفرين” بريف “حلب” الشمالي والخاضعة لسيطرة قوات العدوان التركي.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن المسلحين اعتدوا على سكان المنزل بما فيهم النساء والأطفال بالضرب والشتائم وذلك بذريعة تأخرهم في إخلاء المنزل الذي ينوي المسلحون اتخاذه مقراً لفصليهم.

إغلاق محلات بقوة السلاح

أفاد “المرصد السوري لحقوق الإنسان” المعارض أن مسلحي “فرقة الحمزات” المدعومة تركياً أجبروا أصحاب المحلات في مدينة “رأس العين” بريف “الحسكة” الشمالي الغربي والخاضعة لسيطرة قوات العدوان التركي على إغلاق محالهم التجارية بقوة السلاح.

وأوضح المصدر أن المسلحين اعتدوا على مواطن رفض إغلاق محله بالضرب، وذلك في إطار محاولتهم فرض إضراب عام في المدينة وإطلاق مظاهرات ضد المجلس المحلي الذي رفض تعيين شقيق قائد الفصيل مديراً للبوابة الحدودية مع “تركيا”.

هجمات على حواجز “قسد”

أصيب عدد من عناصر “قسد” اليوم بجروح إثر تعرض حاجز “الطاحونة” التابع لهم لهجوم مسلح شنّه مجهولون في بلدة “الحوايج” بريف “دير الزور” الشرقي وفق ما نقلت وكالة سانا الرسمية.

وأشارت الوكالة إلى هجوم آخر تعرضت له إحدى نقاط “قسد” في قرية “جديد عكيدات” في الريف الشرقي للمحافظة أيضاً.

قسد تدين الاعتداء على كوادرها

أصدرت قيادة “قسد” اليوم بياناً أعربت فيه عن إدانتها لاستهداف قوات العدوان التركي حافلة تقلّ إدارية في “الإدارة الذاتية” (تسيطر على مناطق واسعة من الجزيرة السورية) ما أدى إلى خسارة سائق السيارة حياته وإصابة أحد مرافقي الموظفة في بلدة “عين عيسى” بريف الرقة الشمالي.

وطالبت “قسد” من “الولايات المتحدة” و “روسيا” إلزام الجانب التركي باتفاقات وقف إطلاق النار التي وقعها معهما والعمل من أجل المحافظة على الاستقرار في الجزيرة السورية وحماية المدنيين وموظفي “الإدارة الذاتية”.

اقرأ أيضاً: بعد قرار منحها حصة إضافية .. دير الزور بلا كهرباء

قذيفتين على القامشلي

قالت وسائل إعلام محلية اليوم أن قذيفتين صاروخيتين مجهولتي المصدر سقطتا اليوم الريف الغربي لمدينة “القامشلي” دون أن ترد معلومات عن الأضرار في موقع انفجارهما.

قطع رأس شاب في درعا

ذكر مراسل قناة “سما” المحلية في “درعا” “فراس الأحمد” أنه تم العثور اليوم على رأس مقطوع لشاب في “درعا البلد” وتم لاحقاً التعرف إليه دون العثور على بقية جثمانه.

وبحسب “الأحمد” فإن الشاب “محمد الهويدي” 20 عاماً من بلدة “معربة” شرق “درعا” خرج صباح اليوم إلى المدينة لشراء بعض الحاجيات قبل أن تفقد عائلته اتصالها معه وتتفاجأ بصورة العثور على رأسه مقطوعاً في ظروف غامضة.

اقرأ أيضاً: دعم روسي تركي للجنة الدستورية.. والنصرة تخرّب محطة زيزون

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع