رياضة

بعد أن قاضتها مؤسسة الكهرباء..صالة رياضية باسم غادة شعاع

مرشحة السوريين لوزارة الرياضة في حضور متصاعد..فهل تعود كقيادية رياضية؟

تتواصل عودة البطلة السورية الأولمبية “غادة شعاع” للواجهة بعد سنوات من الغياب عن المشهد الرياضي المحلي، حيث كرمت اليوم في مدينتها الأم “محردة”.

سناك سوري – متابعات

وفي جديد العودة الميمونة للبطلة العالمية، عرضت صفحة الاتحاد الرياضي العام تفاصيل عن الاحتفال الرياضي والشعبي الذي أقيم اليوم بمناسبة تسمية صالة “محردة” الرياضية باسم “صالة غادة شغاع”.

وأقيم الاحتفال بحضور رأس الهرم الرياضي في “سوريا” “فراس معلا” الذي أكد أن: «رعاية وتكريم الرياضيين واجب والبطل الرياضي هو محور اهتمام القيادة الرياضية لتوفير كل مستلزمات نجاحه ليكون الإنجاز عنوانا لكل الأبطال الرياضيين».

وبشكر القيادة السياسية والرياضية ردت البطلة غادة شعاع على تكريمها معربة عن سعادتها لما تم تقديمه لها خاصة بعد منحها وسام الرياضة السورية خلال حفل تكريم الرياضيين المتوجين في دورة المتوسط الأخيرة.

ويتداول السوريون بين الحين والآخر إشاعات عن استحداث وزارة للشباب والرياضة تحل محل الاتحاد الرياضي العام وتتولى حقيبتها غادة شعاع دون أن تجد تلك الأخبار طيلة السنوات السابقة أي طريق لتكون واقعا.

ويأتي الاحتفاء وتكريم “شعاع” المتصاعد في الآونة الأخيرة بعد سنوات من تهميش المتوجة بالذهب الأولمبي في مسابقة السباعي في أولمبياد آتلانتا 1996، وإقصائها ومحاربتها باستمرار وصولا إلى مقاضاتها من قبل مؤسسة الكهرباء، فهل تتواجد البطلة الذهبية قريبا في موقع قيادي ما؟

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى