بعد تهديدات أردوغان للأوروبيين.. 46 ألف لاجئ وصلوا إلى أوروبا

قوارب موت السوريين - انترنت

السوريون يشكلون ثاني أعلى نسبة لاجئين حديثاً إلى أوروبا

سناك سوري – متابعات

وصل أكثر من 46 ألف لاجئ من تركيا إلى دول الاتحاد الأوروبي في الفترة مابين كانون الأول و أيلول 2019، وفقًا لتقرير صادر عن الاتحاد الأوروبي نشرته صحيفة “فيلت آم زونتاغ” الألمانية.
هذا العدد يشكل زيادة بنسبة 23 في المئة عن نفس الفترة ذاتها من العام السابق 2018، الذي وصل فيه نحو 37900 لاجئاً إلى الأراضي الأوروبية، قادمين من تركيا.

ارتفاع أعداد اللاجئين يأتي بعد قرابة الشهر على تهديد الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان””بفتح الأبواب” أمام اللاجئين السوريين إلى أوروبا، ما لم يتم تقديم مساعدات ومزيد من الدعم بشأن “المنطقة الآمنة” في سوريا، وقال في مقابلة مع وكالة “رويترز “:«إذا لم يكن بمقدوركم قبول هذا الأمر سنفتح الأبواب، لندعهم يذهبوا من هناك لأي مكان يريدونه».

اقرأ أيضاً: أردوغان يهدد أوروبا باللاجئين إن لم تدعم المنطقة الآمنة!

السوريون يشكلون ثاني أعلى نسبة بين اللاجئين القادمين حديثاً إلى أوروبا، في ظل حملة تشنها السلطات التركية على اللاجئين السوريين في تركيا، أدت إلى ترحيل عشرات الآلاف إلى “إدلب” وتقييد حركة مئات الآلاف داخل تركيا، ما جعل الكثير من السوريون يبدأون التفكير بمغادرة تركيا بحثاً عن بلد يحترم حقوقهم كلاجئين.
“اليونان” كان البلد الأوروبي الأكثر استقبالاً للاجئين وفقاً للصحيفة ذاتها،، حيث وصل أكثر من 3700 لاجئ إلى الجزر اليونانية في أيلول الماضي، و هو أعلى عدد من الوافدين إلى البلد الواقع جنوب أوروبا منذ بدء سريان الاتفاقية الأوروبية التركية بخصوص اللاجئين، في العام 2016.

اقرأ أيضاً: “تركيا” تحرم السوريين من حق اللجوء.. استثمار المأساة بالسياسة!

من جانبها توقعت وزارة الهجرة اليونانية ارتفاع العدد إلى 25 ألف لاجئ جميعهم سيصلون البلاد من تركيا.
و كانت وزارة “حماية المواطنين” اليونانية قد أعلنت أن أعداد طالبي اللجوء القادمين من “تركيا” إلى الجزر اليونانية وصل لأعلى معدلاته منذ 3 سنوات،لتظهر الأرقام التي كشفتها الوزارة اليونانية أن تهديدات الرئيس التركي بدأت تتجسد على الأرض.

اقرأ أيضاً: تدفق قياسي للاجئين إلى “اليونان” فهل فتح “أردوغان” الحدود؟

 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع