بداعي التزوير.. إعادة الإنتخابات في دائرة إزرع غداً

انتخابات الإدارة المحلية 2018- درعا - سناك سوري

11 مرشح يتنافسون على 9 مقاعد

سناك سوري-هيثم علي

يتنافس 11 مرشحاً على 9 مقاعد لانتخاب أعضاء مجلس محافظة “درعا”، حيث ستعاد الانتخابات يوم غد الأحد في دائرة “إزرع” الانتخابية للفئة ب في 38 مركزا انتخابياً، استنادا للمرسوم رقم / 305 / الصادر عن رئيس الجمهورية.

إعادة الانتخابات تتم بعد الشكوى والدعوة القضائية التي قدمها المرشح “سامر المحمود” معترضا على سير الانتخابات بهذه المراكز للقضاء الذي حكم ببطلان الانتخابات التي جرت شهر أيلول 2018، وإعادتها بعد ثبات حصول تزوير في هذه المراكز و الدائرة الانتخابية التي ترشح عنها “المحمود”.

المرشحين الـ11 هم ذاتهم المرشحين السابقين، 9 منهم من قائمة الوحدة الوطنية وبينهم رئيس مجلس المحافظة الحالي، واثنين مستقلين.

القاضي أحمد الهرش

اقرأ أيضاً: “درعا” المسؤولون معجبون بالعملية الانتخابية… ومواطنون ينتقدون

القاضي “أحمد الهرش” رئيس اللجنة القضائية بمحافظة “درعا” قال لـ”سناك سوري”: «هذه الانتخابات خطوة جدية في إعادة تمثيل المحليات على أساس مشاركة المجتمعات المحلية في إدارة وحداتها الإدارية ونقل المزيد من الصلاحيات من المركز إليها».

وأضاف: «تنطلق الانتخابات في الساعة السابعة صباح الأحد للناخبين المسجلة أسماؤهم في هذه المراكز وستجري الانتخابات بطريقة مباشرة وسرية».

سيتم توزيع نفس القوائم القديمة على المراكز الانتخابية ويبلغ عدد المسجلين بالعملية الانتخابية التي جرت سابقا والتي تتم إعادتها 14523 شخص وهي نفس الأسماء القديمة، وفق “الهرش”، مضيفاً أن “مريم التومة” التي نجحت في الانتخابات السابقة حصلت على 6760 صوتاً، بينما حصل المرشح “سامر المحمود” الذي قدم الإدعاء على 2550 صوتاً.

وكان الرئيس بشار الأسد قد أصدر المرسوم رقم 305 مطلع شهر كانون الأول الجاري والذي يقضي بإجراء انتخابات جزئية في 22 الشهر ذاته لبعض مجالس الإدارة المحلية في عدد من المدن والبلدات السورية.
يذكر أن مظاهر الانتخابات غائبة عن جميع المناطق التي تشهد انتخابات غداً، من ناحية الحملات الانتخابية على الأرض.

اقرأ أيضاً: بعد المرسوم الرئاسي.. سوريا تشهد انتخابات في الشهر الجاري

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع