اللزاقيات.. حلوى يقدمها أهالي السويداء لمن شارك بالفزعة

سكب السمن اخر مراحل تقديم اللزاقيات

الأرغفة الشقراء حاضرة كضيافة لذيذة تصلح لكل وقت

سناك سوري – رهان حبيب

تعد “باسمة الشيباني” وهي صاحبة مطبخ للأكلات الشعبية في قرية “الرحا”، بمحافظة “السويداء” منذ الصباح الباكر، عجينة تفوح منها رائحة البهارات بلونها الأصفر والخميرة، لتباشر خبز أرغفة شقراء اللون لأكلة “اللزاقيات” حلوة المذاق.

تخبرنا “الشيباني” عن الأكلة الصيفية التي تعدها النساء، إكراماً للعائلة ولمن شارك فزعة (بمعنى هبّ للمساعدة)، وساعد بأعمال الحصاد في اليوم الأخير الذي يسمى “الجورعة” بالتعبير الشعبي حيث تقدم اللزاقيات بمنسف يغطى بالسمن العربي.

باسمة الشيباني تخبز أرغفة اللزاقيات

“الشيباني” تعدها بالطحين الأبيض لكن الأفضل وحسب طريقة الجدات هو الطحين الكامل من القمح القاسي، قمح حقول “السويداء”، موضحة في حديثها مع سناك سوري، أن طريقة التحضير تحتاج لنوع من العجينة السائلة تعد مع الخميرة، نخلط الطحين بالماء والسكر وتضاف لها خلطة بهارات من يانسون وكركم وزنجبيل والمطلوب أن يكون العجين رخواً.

طريقة الخبز هنا مختلفة، وفق “الشيباني” فالعجين السائل يسكب على صاج بنار قوية ويمد على شكل رغيف الخبز، لنحصل على أرغفة متساوية تقدم في وعاء منسف أو غير ذلك على شكل طبقات.

اقرأ أيضاً: المهير.. طعام الوجبات الثلاث وكل فصول السنة

الأكلة الصيفية تعجنها “الشيباني” في كل المواسم كنوع من الحلويات سريعة التحضير، وتقدم في كل المناسبات لأنها تصلح لضيافة عدد كبير من الأشخاص، وتُطلب من مطبخها باستمرار لأنها إحدى الأكلات المرغوبة، تضيف: «بمناسبة الأعياد وعيد الأم والمعلم ولاجتماع العائلة تطلب اللزاقيات في أي وقت، في الغالب تطلب منا السيدات عدد من الأرغفة لتعد المرق في المنزل، وتجد سيدات يحتفظن بالأرغفة بالثلاجة لتكون جاهزة للضيوف في أي وقت كونها سريعة التحضير حتى أننا نوزع الأرغفة على المتاجر لتكون جاهزة للبيع والتطبيق في أي وقت ووفق الطلب».

صف الأرغفة وسكب المرق والسكر

اقرأ أيضاً: معكرونة الكشك.. طبقٌ مناسب حين يقلّ الخبز

مكونات الأكلة اليوم طالها الغلاء لكنها مطلوبة كونها أرخص ثمناً مما يحضر لوجبات الغداء من لحوم وغيرها، بحسب “الشيباني”، تضيف: «يحتاح المنسف إلى عشرة كيلو من الحليب وكيلو ونصف  إلى ٢ من الحلاوة التي يتجاوز ثمن الكيلو منها اليوم عشرة آلاف ليرة، ثم تخلط باليد لتذاب بحرارة متوسطة في الحليب قبل الغليان وتقدم ساخنة، إلى جانب القليل من الفستق الحلبي أو الجوز أو اللوز المحمص للتزيين».

لايمكن إعداد اللزاقيات قبل وصول الضيوف وفق حديث “الشيباني” حيث تقوم  بصف الأرغفة على شكل طبقات، وعلى كل طبقة تسكب قليل من المرق والسكر وبعد اكتمال الطبقات تسكب كمية من المرق ونعد السمن والمكسرات ويتم تقطيع طبقات الخبز بشكل منتظم لسهولة التقديم.

تتذكر “الشيباني” أن كبار السن عندما كانوا يخبزون الأرغفة على فرن الموقد وتهرع النساء لإعداد المرق مع الحليب كان جميع الحصادين والأهل يتشاركون الطعام بعد غسيل اليدين، في وعاء واحد وباليد دون ملعقة أو شوكة، اليوم تغيرت الطريقة لتسكب في الأطباق وتؤكل بالطريقة الحديثة ويضاف المرق وفق الطلب.

اقرأ أيضاً: البقسمة.. بمكونين اثنين و5 دقائق بوظة الشتاء باتت جاهزة

اللزاقيات جاهزة للتقديم

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع