شباب ومجتمع

السوريون الكرد في ألمانيا يجمعون التبرعات للمتضررين من الزلزال

عضو الجمعية الكردية: واجب أخلاقي تجاه بلدنا وأبناء بلدنا

يواصل كادر الجمعية الكردية في فولفسبورغ الألمانية، حملتهم لدعم المنكوبين في زلزال سوريا، والتي بدأوها منذ اليوم الأول للزلزال فجر الـ6 من شباط الجاري.

سناك سوري-عبد العظيم عبد الله

وقال عضو اللجنة “عمر اسماعيل” في اتصال مع “سناك سوري”، إنهم يستقبلون التبرعات يومياً من الـ6 صباحاً وحتى الـ8 مساء. واصفاً الأمر بأنه واجب أخلاقي وإنساني تجاه بلدهم وأبناء بلدهم.

يقول “اسماعيل”، إنه تم تجهيز أكثر من 80 طناً من المواد الغذائية والإسعافية والأجهزة الطبية والملابس حتى صباح يوم السبت 11 شباط. والتبرعات في ازدياد مستمر.

مضيفاً أنهم ينسقون مع شخصيات من المجتمع المدني في سوريا من أجل توزيع تلك المساعدات التي سترسل بعد يومين.

مقالات ذات صلة

المتبرعون للحملة سوريون كرد وعرب ومن أبناء المنطقة المغتربين إضافة لمواطنين من مختلف الجنسيات الأجنبية. والكل يعتبر ما حدث موجعاً ويجب المساهمة بما يستطيعون إنطلاقاً من الواجب الإنساني.

يذكر أن الجمعية الكردية تأسست عام 2007 وتنشّط في مجالات ثقافية وفنية وفلكلورية وتراثية وأدبية. وتحتفل بعديد من المناسبات السنوية كما في عيدي المرأة والنوروز، إلى جانب احتفالها بعيد العمال وغيرها من المناسبات.

 

زر الذهاب إلى الأعلى