الثورة السورية: العقوبات الأوروبية على “تركيا” صفعة لـ “أردوغان”

عن صحيفة الثورة السورية

الصحيفة الحكومية السورية كانت قد وصفت العقوبات قبل أيام بأنها سلاح ضد “الشعوب”

سناك سوري – متابعات

وصفت صحيفة الثورة السورية (الحكومية) العقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي على تركيا مؤخراً بالصفعة التي تلقاها الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان”.
الصحيفة قالت إن العقوبات تربك حسابات “أردوغان” المبعثرة أصلاً وسط أزمة اقتصادية تعصف بالبلاد في ظل انخفاض حاد لليرة التركية.
كما اعتبرت “الثورة” أن اللغة التي استخدمها “أردوغان” في حديثه عن العقوبات الأميركية المتوقعة “لغة استعطاف”، حيث قال “أردوغان” إن ترامب يملك سلطة وقف أو تأجيل هذه العقوبات.

اقرأ أيضاً:الأمة العثمانية تحتل وسط “أعزاز”… سياسة التتريك مستمرة

“الثورة” خلصت إلى استنتاج أن العقوبات الأميركية أمر محسوم، وواشنطن تستعد لفرضها على أنقرة خلال أيام.
الاتحاد الأوروبي كان قد أصدر عقوبات على تركيا أمس بسبب ماقال إنه تنقيبها عن الغاز الطبيعي ضمن المياه الإقليمية لجزيرة قبرص المتنازع عليها.

صحيفة “الثورة” ذاتها كانت قد وصفت في مقال منشور لديها بتاريخ 12/7/2019 العقوبات الغربية بأنها “ســـلاح موجـــه ضـــد الشعوب”.

جدير بالذكر أن سوريا أيضاً تعرضت لعقوبات أوروبية وأميركا ترفضها الحكومة السورية وتعتبرها غير شرعية وتصفها بالإجراءات القسرية أحادية الجانب، وتستهدف الشعب السوري الذي يدفع ثمنها غالياً.

اقرأ أيضاً: تقرير أممي: العقوبات على سوريا فاقمت الوضع الإنساني وعقدته

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع