الاحتلال الاسرائيلي: ليبرمان يهدد باقتحام المنطقة العازلة في الجولان

جيش الاحتلال يعزز من تواجده في المنطقة ويحذر القوات الحكومية من الاقتراب.

سناك سوري – متابعات

بدأ وزير دفاع الاحتلال الاسرائيلي “أفيغدور ليبرمان” خلال زيارته إلى “الجولان” السوري المحتل اليوم الثلاثاء، يحلم بضم المنطقة العازلة المنزوعة السلاح، مهدداً القوات السورية في حال اقتربت من المنطقة التي تنتشر فيها “الأمم المتحدة” بعد اتفاقيات “فك الاشتباك” الموقعة في العام 1974.

وتصاعدت لهجة مسؤولي الاحتلال الإسرائيلي خلال الأيام الماضية بسبب دخول آلاف المواطنين السوريين الهاربين من الحرب في الجنوب السوري المنطقة المنزوعة السلاح، على الرغم من كونها أراضي سورية وملك للسوريين!؟.

ودفع “جيش الاحتلال” تعزيزات عسكرية كبيرة مقابل المنطقة المنزوعة السلاح في “هضبة الجولان” المحتلة، حيث ذكر “الإعلام الاسرائيلي”: «أن “القوات الاسرائيلية” لا تستبعد دخول المنطقة منزوعة السلاح في “هضبة الجولان”».

وما زال الريف الغربي لمحافظة “درعا” ينتظر الحل، والاتفاق الدولي بين الأطراف المتشابكة هناك، خاصة مع وجود آلاف المدنيين الذين وجدوا أنفسهم بين كفي كماشة.

اقرأ أيضاً “درعا”.. تنتظر تحديد أسماء الراغبين بالخروج والاتفاق حول الريف الغربي

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *