الائتلاف: الشعب السوري ينتظر فرض المزيد من العقوبات!

الائتلاف: العقوبات جزء هام من الضغوط الداعمة لحقوق الشعب السوري.. (الشعب السوري محشور بالزاوية وعميسمع)

سناك سوري-دمشق

في الوقت الذي حبس فيه السوريون أنفاسهم مع إعلان الولايات المتحدة الأميركية فرض عقوبات جديدة على بلادهم، رحبّ الائتلاف السوري المعارض بتلك العقوبات، معتبراً أن العقوبات جزء هام من الضغوط الداعمة لحقوق الشعب السوري، (الشعب السوري محشور بالزاوية وعميسمع).

وأضاف الائتلاف المعارض في بيان صادر عنه أمس الأربعاء، أن «العقوبات المفروضة لا تستهدف الشعب السوري وتستثني المساعدات الإنسانية والطبية والغذائية»، (الائتلاف شكلو مو سمعان بتصريحات جيمس جيفري السابقة).

الائتلاف قال في بيانه إن «الشعب السوري ينتظر مزيداً من العقوبات الدولية» على الحكومة السورية وحلفائها، (الشعب السوري ناطر يخلص من الطوابير عفكرة).

اقرأ أيضاً: عقوبات أمريكية جديدة تشمل مصرف سوريا المركزي

بدوره رئيس هيئة التفاوض السورية، “أنس العبدة”، رحبّ بالعقوبات الأميركية الجديدة وقال إنها «رسالة واضحة من المجتمع الدولي إلى الذين يظنّون أنفسهم بمعزل عن العقوبات، كانوا يتوهّمون أن العمل في الظل سيُعينهم ويجعلهم أبعد عن المساءلة والمحاسبة القادمة لا محالة»، مضيفاً أنه على المجتمع الدولي التحرك بسرعة وتقويض كل أصابع الحكومة التي تساعدها على تجاوز العقوبات، ما سيجعلها في مأزق أكبر ويؤدي إلى زعزعة ركائزها الاقتصادية، (مدري مين يحكي مدري مين يسمع).

وكانت وزارة الخزانة الأمريكية قد أعلنت الثلاثاء الفائت عن إدراج قائمة جديدة من الكيانات والأفراد السوريين ضمن العقوبات الاقتصادية شملت مصرف “سوريا” المركزي.

اقرأ أيضاً: الأمين العام للهلال الأحمر السوري: العقوبات زادت المحتاجين للمساعدات العاجلة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع