أخر الأخباررياضة

استقالة غامضة لرئيس نادي تشرين … ومدنية يعلن رحيله بعد التوقيع على بياض

بعد حصوله على كأس الجمهورية ومحاولته سد الديون .. أنباء عن استقالة أمير اسماعيل

انتشرت يوم أمس أنباء عن استقالة رئيس نادي “تشرين” “أمير اسماعيل” في حين لم يتم الإعلان الرسمي عن الأمر حتى اللحظة، بالتوازي مع ذلك أعلن حارس الفريق “أحمد مدنية” بأنه لاعب حر.

سناك سبورت – اللاذقية

الصفحة الرسمية لنادي “تشرين” لم تنفِ أو تؤكد بشكلٍ رسمي حتى اللحظة تلك الأنباء. رغم أن حارس “تشرين” في السنوات الثلاث الأخيرة والذي وقّع على بياض للموسم القادم “أحمد مدنية” كان قد نشر أمس عبر حسابه الرسمي على فايسبوك بأنه لاعب حر. وسيرحل مع رحيل الإدارة الحالية.

منشور “مدنية” يعتبر إعلاناً غير رسمي أو تأكيد غير رسمي لاستقالة إدارة نادي “تشرين” الحالية، حيث قال الحارس في منشوره: «مع نهاية بطولة الكأس اجتمعت معي إدارة النادي للتوقيع على عقد جديد، ووقعت على بياض ببناء فريق قوي لتحقيق البطولات وتم رصد ميزانية 4 مليار لهذا الغرض». مبيناً وجود عدة عروض في تلك الفترة خارجية وداخلية كبيرة مالياً أكثر من “تشرين” لكنه رغم ذلك اختار أن يكمل مع البحارة.

ورغم ذلك. أوضح “مدنية” بأنه احتراماً لجماهير “تشرين” سيتريث ويعطي فرصة للنادي لعدة أيام قبل تقرير مصيره. علماً أن “البحارة” كانوا قد أعلنوا في 14 من الشهر الجاري عن تجديد تعاقدهم مع “المدنية” لموسم إضافي آخر.

سناك سوري حاول التواصل مع رئيس نادي “تشرين” لتوضيح حقيقة استقالته بالنفي أو التأكيد لكن إغلاق خطه حال دون الوصول إليه. في ظل غياب أي إعلان رسمي من النادي حتى لحظة إعداد المقال مساء 26 تموز 2023.

يذكر أن رئيس نادي “تشرين” “أمير اسماعيل” كان قد حقق بطولة كأس الجمهورية مع فريق الرجال لكرة القدم، وكان أول رئيس نادي يضع ذلك اللقب في الخزائن لأول مرة بتاريخ النادي.

وفي تصريح سابق له لـ “سناك سبورت” قال “إسماعيل” أن واقع النادي أليم على حد وصفه، مبيناً أن هناك ديون بمبالغ كبيرة جداً مترتبة على النادي. متسائلاً عن كيفية السماح للإدارة السابقة أن تذهب دون براءة ذمة.

 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى