الرئيسيةسناك ساخن

أميركا تحتفظ بحق الرد بعد تعرضها لهجوم في سوريا

مصادر: الاستهداف تمّ من الأراضي السورية

سناك سوري-متابعات

أعلنت القيادة المركزية الأميركية “سنتكوم”، تعرض القوات الأميركية في قاعدة “التنف” جنوبي “سوريا”، لهجوم مساء أمس الأربعاء.

وأضافت في بيان لها أن الهجوم «منسق ومدروس عبر مسيرات ونيران غير مباشرة، بحسب التقارير الأولية»، بينما قال المتحدث باسم القيادة المركزية “بيل أوربان” في البيان ذاته إنه «لا إصابات في صفوف الأميركيين في حين يتم التواصل مع الشركاء لمعرفة ما إذا كانت هناك إصابات لديهم».

وأكد البيان أن «القوات الأميركية تحتفظ بالحق في الدفاع عن النفس وبحق الرد في الزمان والمكان اللذين تختارهما».

بغضون ذلك، قالت مصادر أمنية عراقية مرتبطة بالتحالف الدولي الذي تقوده “أميركا” في “سوريا”، إن الهجوم تم بـ5 طائرات مسيرة مفخخة استهدفت قاعدة “التنف”، وأضافت المصادر في تصريحات نقلها موقع تلفزيون “روسيا اليوم” دون ذكر اسمها، أن «الهجوم نفذ من داخل الأراضي السورية وليس الأراضي العراقية، وقوات التحالف الدولي كانت تمتلك معلومات عن هذا الهجوم».

اقرأ أيضاً: عاجل: دوي صفارات إنذار داخل قاعدة التنف التي تسيطر عليها قوات أميركية في سوريا

ولم يصدر أي تعليق رسمي سوري على الأمر حتى ساعة إعداد هذا الخبر عند الـ9 من صباح اليوم الخميس، في حين أوردت وكالة سانا السورية الرسمية الخبر، نقلاً عن رويترز.

يذكر أن غرفة عمليات أصدقاء “سوريا” كانت قد توعدت في بيان لها الأسبوع الفائت، برد قاسي على العدوان الإسرائيلي الذي استهدف “تدمر” بريف “حمص”، وقالت في بيان حينها إنه «بعد الهجوم الذي انطلق عبر سماء الأردن ومنطقة التنف السورية المحتلة من الأميركيين..قررنا الرد».

اقرأ أيضاً: غرفة عمليات أصدقاء سوريا تهدد بشدة بعد اعتداء تدمر


المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى