وزير العدل: المواطن بدأ يشعر بثقة أكثر من السابق

وزير العدل أحمد السيد-انترنت

وزير العدل أحمد السيد: جميع القضاة يدركون أن ما يقومون به واجب وطني ولا ينتظرون أي مكافأة على عملهم وعلى واجبهم

سناك سوري-متابعات

قال وزير العدل “أحمد السيد”، إن ثقة المواطن لم تتزعزع بيوم من الأيام بقضائه الوطني، لافتاً أن دور الوزارة تعزيز وترسيخ هذه الثقة.

“السيد”، أضاف في تصريحات نقلتها الوطن المحلية، أن المواطن بدأ اليوم يشعر بثقة أكثر من ذي قبل، وقال: «أعتقد أن المواطن في كل أرجاء القطر أصبح يشعر ويلمس حقيقة التطور في عمل مجلس القضاء الأعلى والنتائج بدأت تظهر في تفعيل المجلس من خلال السرعة في البت في فصل القضايا ومن خلال أيضاً مستوى القرارات القضائية التي تصدر وتفعيل دور إدارة التفتيش القضائي إلى أقصى درجة ممكنة».

اقرأ أيضاً: وزير العدل يكشف عن إجراءات صارمة بحق المتلاعبين بقوت المواطن

لا يحق لأحد التدخل في صلب العمل القضائي، وفق “السيد”، كذلك لا يحق التدخل بقرارات القاضي وقناعته، مؤكداً أن القاضي مستقل ويقوم بعمله وفق القانون والعدل والإنصاف، وأضاف: «الأغلبية العظمى من القضاة يقومون بأقصى درجات الجهد في عملهم ويطبقون القانون وحريصون جداً على تطبيقه من دون مؤثرات خارجية لتحقيق العدل وبكل استقلالية وموضوعية، ونقدر في مجلس القضاء الأعلى ما يقوم به القضاة في هذا الموضوع باعتبار أن هذا واجب وطني وأخلاقي ومهني».

القيمة المعنوية محفوظة لكل القضاة، بحسب “السيد”، أما من الناحية المادية، فإنه من المؤكد سيتم النظر مستقبلاً في تحسين أوضاع القضاة المادية، مضيفاً أنه «من خلال التجربة التي مررنا بها من حرب كونية على سورية فإن جميع القضاة يدركون أن ما يقومون به واجب وطني ولا ينتظرون أي مكافأة على عملهم وعلى واجبهم».

في سياق آخر، قال وزير العدل، إن الوزارة بصدد التعاون مع وزارة الاتصالات والتقانة، ليتمكن المواطن من الحصول على وكالة الكاتب بالعدل من مركز خدمة المواطن، ما يساهم باختصار الوقت والجهد، مؤكداً أنه تم أتمتة وأرشفة نحو 7 ملايين وثيقة ووكالة قضائية، ويتم اليوم العمل على أرشفة وأتمتة 4 ملايين وثيقة أخرى في “دمشق”، على أن يتم تعميم التجربة على كافة المحافظات الأخرى، علماً أنه بدأ العمل بها في “حمص” و”حماة” و”طرطوس”.

اقرأ أيضاً: سوريا.. وزير العدل يكشف عن أسباب محاكمة قُضاة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع