هل لمستم انخفاض الأسعار.. مواطن: التجار يتحججون بأزمة المحروقات

الأسعار في دير الزور-سناك سوري

كثير من المواطنين لم يلمسوا انخفاض الأسعار كما يجب.. هل ممكن أن تكون المشكلة بحاسة اللمس ذاتها؟

سناك سوري-دمشق

أجمع عدد كبير من المعلقين، على استبيان طرحه سناك سوري يتضمن سؤال “ما هي السلع التي لمستم انخفاضها خلال الأيام الماضية”، على انخفاض أسعار الدخان بالدرجة الأولى، بينما قال عدد آخر لا بأس به “ولا شي”.

“لينا” قالت: «الدخان وفقط الدخان، كيلو الحليب البقري بـ 1250 , كيلين لبن بـ 2800, المنظفات نفس الأسعار، والخضار أيضاً نفس الأسعار»، بينما لاحظت “صفاء” أنه «عميغلو أكتر».

الدولار الذي انخفض إلى نحو نصف الضعف الذي صعد إليه مؤخراً في السوق الموازية كما يصفها المسؤولون الحكوميون، أثار أملاً بنزول الأسعار لدى المواطنين الذين لم يتمكنوا من تأمين أدنى احتياجات أسرهم وأطفالهم نتيجة الارتفاع الجنوني للأسعار، إلا أن الأمور لا تبدو مبشرة، ويرى “يوسف” أنه «كلام جرائد وفيس لا شيء انخفض في بلدنا سوى كرامة الانسان».

«طار الفروج لسابع سما»، تقول “وفاء”، بعد أن وصل سعر كغ الدجاج الحي إلى 5900 ليرة في محافظة “اللاذقية”، على سبيل المثال.

اقرأ أيضاً: ارتفاع الأسعار يحرم مواطنين من التحضير لرمضان.. الشراء كل يوم بيومه

“زهرة” و”مازن”، قالا إنهما لمسا انخفاض أسعار، المتة، القهوة، البزر، البرازق، زيت القلي، بينما لمس “غسان” انخفاض أسعار الفيلات والذهب والسيارات، (خرزة زرقا يا غسان ما شالله).

لصالح رأي “مختلف”، ففي حال لم تنخفض «أسعار اللحمة والفروج كل هالكلام ما الو معنى»، بينما قال “سام”: «بس تقرأ نشرة أسعار التموين بتعرف ان ليس هناك من شيء يستحق الذكر وتبقى تلك الأسعار غير متناسبة مع الأجور ولن تستقيم الأمور إلا بتصحيح تلك المعادلة لتصبح قابلة للحل ومنطقية أما الآن فنحن أمام معادلة غير قابلة للحل (مستحيلة)»، (منطقي هالسام).

“حياة” مثل “الشعب المعتر” الذي ينتظر تحقق الوعود بينما ماتزال الأسعار تحلق، كما تقول، في حين قالت “ريم” إن التجار يتذرعون بأزمة المحروقات حين مطالبتهم بتخفيض الأسعار وسؤالهم عنها.

يذكر أن الأسعار ارتفعت بشكل هستيري مؤخراً، وسط وعود حكومية بتخفيضها عقب صدور قانون حماية المستهلك الجديد، الذي يفرض عقوبات كبيرة على التجار المخالفين تصل لحد السجن بالإضافة إلى غرامات مادية تصل إلى 5 مليون ليرة سورية.

اقرأ أيضاً: مسؤول: المستهلك يعتقد أن المنتجات تباع ببلاش

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع