أخر الأخبارالرئيسيةرياضة

هاني ادريبي وسارة اللو .. جمعتهم كرة السلة وأدخلتهم القفص الذهبي

انطلقا من سلة الوحدة .. وبدأت قصتهما كمدرب ولاعبة

اجتمع الثنائي “هاني ادريبي” و”سارة اللو” على حب كرة السلة والتقيا في أروقة ملاعبها إلى أن دخلا القفض الذهبي ليصبحا لاعبين وزوجين.

سناك سبورت – إبراهيم قماز

وبدأت العلاقة حين كان “ادريبي” مدرباً لفريق السيدات في الجامعة. وعلى الرغم من أنهما كانا لاعبَين في نادي “الوحدة” إلا أن علاقتهما بدأت تزداد قوة وقرباً في الجامعة بين المدرب واللاعبة.

بداية المسيرة

بدأ هاني ادريبي رحلته مع كرة السلة في الفئات العمرية لفريق “الوحدة” وصولاً إلى فريق الرجال.وبقي رفقة البرتقالي لمدة 15 عاماً متواصلة .قبل أن ينتقل إلى صفوف “الجيش” لمدة موسمين.ويعود إلى “الوحدة” ومن ثم ينتقل إلى “النهضة” السعودي ويعود بعدها إلى “الوحدة” وينتقل هذا الموسم إلى صفوف “الكرامة”.

أما “سارة اللو” فقد بدأت مسيرتها السلوية بالفئات العمرية لسيدات “الوحدة” وصولاً إلى فريق السيدات ولم تبدل “سارة” القميص البرتقالي حتى الآن.

طموحات هاني وسارة

تتحدث “سارة اللو” لـ سناك سبورت أنها تحلم بأن تصبح مدربة لإحدى الفئات أو في الأكاديميات الخاصة بكرة السلة،.كما أنها تتمنى أن تترك بصمتها الخاصة كلاعبة على أرض صالات كرة السلة.

أما “هاني ادريبي” فبعدما حقق العديد من البطولات رفقة “الوحدة” والجيش” فقد بات يطمح للتتويج مع “الكرامة” هذا الموسم،.كما أنه يريد تحقيق نتائج إيجابية رفقة المنتخب السوري.

أفضل مدرب في مسيرتهما

يقول “ادريبي” لـ سناك سبورت أن كل مدرب له خاصية واستفاد منه بشيء الا أن المدرب الراحل “راتب شيخ نجيب” كان الرجل الذي أعطاه الثقة. حين دفعه بفريق رجال “الوحدة” عندما كان يبلغ 17 عاماً من عمره على الرغم من وجود لاعبين أجانب في صفوف الفريق.

فيما قالت “اللو” أن المدرب “سامر إمام” والمدربة الحالية لفريق “الوحدة” “إليزابيث سيمون” لهما التأثير الأكبر على مسيرتها السلوية.

أفضل تجربة بمسيرة هاني

اعتبر”ادريبي” أن أفضل تجاربه حين غادر “الوحدة”. كانت بفريق “الجيش”،.أما بشكل عام فكانت مع فريق “الوحدة” بقيادة المدرب “نيناد” حين حقق “البرتقالي” الفوز بـ21 مباراة من أصل 22 مباراة لعبها في الدوري المنتظم وكانت بموسم 2021-2022.

لماذا لم تغادر سارة صفوف الوحدة

أكّدت “اللو” أنها تلقّت عدة عروض للعب في أندية أخرى. إلا أنها تفضّل “الوحدة” دائماً إضافة إلى أن ظروفها لم تتح لها فرصة الانتقال لفريق آخر.

وعن الطرف الذي شجّعته حين لعب “ادريبي” بقميص “الكرامة” في مواجهة “الوحدة”. قالت “اللو” أنها شجّعت “ادريبي” و”الوحدة” معاً.

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى