أخر الأخبارشباب ومجتمع

هاشتاغ كلابيتي هويتي يردّ على منتقدي شباب الشعيطات

ردود الفعل وصلت إلى ألمانيا ... من سبّب انتشار الهاشتاغ

انتشرت قبل أسابيع صور عبر صفحات الفايسبوك يظهر بها شباب من عشيرة “الشعيطات” بريف “دير الزور” الشرقي أثناء ممارستهم الرياضة ضمن نادٍ رياضي مرتدين لباسهم التقليدي وهو الجلابية والكوفية والعقال.

سناك سوري – متابعات

وترافقت الصور مع سخرية واسعة وتنمر على لباس أهل المنطقة ما أدى لظهور هاشتاغ بعنوان “كلابيتي هويتي” أطلقه أبناء الجزيرة السورية تضامناً مع شباب “الشعيطات” وحفاظاً منهم على تراثهم وعاداتهم.

حيث كتبت صفحة تحمل اسم “ريف دير الزور” أن ناشط السوشال ميديا “عبد الله الحاج” المعروف باسم “الشيخ نيني” استهزأ بلباسهم الرسمي وطرح أغنية تستهزأ بـ “الشوايا” واتهم أبناء ريف “دير الزور” بالتخلف وتشويه سمعة المدينة، مضيفةً: «أنت العار على أهل دير الزور أنت وأمثالك المتشبهين بالنساء، العار من تمايع وتغنج وتمايل مثل النساء وليس من لبس الكلابية ورعى الغنم».

فيما كتبت صفحة “أخبار الشحيل” «الولد وربع الولد من نص برلين، شعيطات هم عزوتي بالهوش والكون، من وسط برلين نشارك أهلنا بتريند كلابيتي هويتي»، أما “عبد القادر” فقد كتب أن جلابيتهم أغلى من المنتقد وأغلى من راتبه، بدوره قال “أبو يوسف” أن حق جلابية الشعيطي أكثر من راتب المنتقد.

وأرفق المشاركون بنشر الهاشتاغ صورهم مرتدين ثيابهم التقليدية للتعبير عن الافتخار بهويتهم وتمسّكهم بهويتهم الاجتماعية حتى وإن غادروا مناطقهم الأصلية ووصلوا إلى العواصم الأوروبية.

اقرأ أيضاً: ثامر الحمود … سوري يرتدي زي الرقة في أوروبا 

 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى