نصائح للتعامل مع الدخان وحالات الاختناق أثناء الحرائق

دخان الحرائق في سوريا - فيسبوك

طبيب الصدرية “محمد ضوا” يقدم بعض النصائح

سناك سوري – خاص

يوصي طبيب الصدرية “محمد ضوا” المواطنين الذين قد يتعرضون لحالات تسمم بغاز الكربون الناتج عن الدخان المنبعث من الحرائق بعدم الخوف والهلع والتعامل بهدوء مع الحالات المصابة والابتعاد قدر الإمكان عن منطقة الحريق.

مايصاب به المريض في مثل هذه الحالات يسمى حسب ما بينه الطبيب في حديثه مع سناك سوري نوبة فرط التهوية والتي تحدث في حالات التسمم الجزئي بغاز الكربون، حيث يقوم المريض خلالها بمعاودة التنفس بسرعة ومرات عديدة لتعويض الأوكسجين وهذا يؤدي حسب تعبيره إلى زيادة الهلع والخوف لدى المريض ومن حوله وبالتالي يؤدي لشعوره بالوخز في اللسان والشفاه والأصابع، مؤكداً أن على المريض التعامل مع الأمر بهدوء تام.

وأضاف بأنه على المريض الانتقال إلى أقرب مشفى أو أقرب نقطة طبية ليتم تطبيق الأوكسجين له ومساعدته على العودة للتنفس بشكل طبيعي و في حال بعد المريض عن المراكز العلاجية يمكن الاستعانة بالبخاخ الذي يستخدمه مرضى الربو أو تناول حبات من موسع قصبي مبيناً أن هذا الحل ليس الإسعاف الكافي وعلى المريض التوجه إلى أقرب نقطة طبية للحصول على الأوكسجين خاصة الذين لديهم انسمام كامل بغاز الكربون.

وتشهد مناطق عدة في “سوريا” حرائق عديدة ارتفعت فيها ألسنة اللهب على مسافات عالية ونتجت عنها الكثير من سحب الدخان، ما أصاب أكثر من 70 شخص بحالات اختناق وتوفي 3 أشخاص حسب مديرية الصحة في اللاذقية.

اقرا أيضاً: سوريا.. الحرائق تلتهم 2500 دونم زيتون في منطقة واحدة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع