موسكو تسلم دمشق سلاحاً يستطيع تدمير 10 دبابات تركية بلحظات

صواريخ هيرمس الروسية-انترنت

هل هو إنذار بقرب معركة “إدلب”؟

سناك سوري-متابعات

قالت قناة العالم الإيرانية، نقلاً عن موقع آفيا برو الروسي، إن “روسيا” سلمت “سوريا”، سلاحاً مضاداً للدروع، قادر على تدمير 10 دبابات تركية في لحظات.

النظام الصاروخي الروسي، الذي بدأ الجيش السوري التدرب عليه، يستطيع قنص الدبابات التركية في حال هاجمت مواقع الجيش السوري، وفق الموقع الروسي، مضيفاً أن السلاح المتطور هو صواريخ من طراز “هيرمس”، المعروفة بقدرتها على تدمير 10 آليات ومدرعات بوقت واحد.

مدى صواريخ “هيرمس”، يصل إلى أكثر من 100 كيلو متر، ما يتيح للجيش السوري استهداف الآليات التركية الثقيلة والخفيفة من مسافات بعيدة.

اقرأ أيضاً: عاجل: تفجير يستهدف الدورية الروسية التركية بإدلب (محدث)

قناة العالم لم تذكر أي معلومة، عن إمكانية استخدام هذا السلاح ضد القوات الأميركية، المتواجدة شمال شرق “سوريا”، وركزت على فكرة استهداف الدبابات التركية، نقلاً عن الموقع الروسي، ما يوحي بقرب اندلاع معارك بالقرب من “إدلب” السورية، التي تسيطر عليها معارضة متطرفة مدعومة من “تركيا”.

يذكر أن وفداً روسياً، قد زار “دمشق” أمس الثلاثاء، على رأسه وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف”، التي تعتبر زيارته هذه الأولى من نوعها منذ العام 2012.

اقرأ أيضاً: الوفد الروسي يحط في دمشق.. وهجوم على قوات تركية بإدلب

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع