أخر الأخبارالرئيسيةرياضة

مهاجم تشرين أوليفيرا: أنا لست نيمار أو رونالدينيو والفتوة أصبح من الماضي

هل تنجح أولى التجارب البرازيلية في اللاذقية؟

قال مهاجم فريق “تشرين” الجديد، البرازيلي “أوليفيرا” إنه لم يأت لصفوف بطل الدوري كمجرد إضافة عددية، مؤكدا أنه ليس “بنيمار” أو “رونالدينهو”.

سناك سوري – متابعات

وبين المهاجم البرازيلي في حديث لإذاعة “صدى إف إم” أنه: «أنا “أوليفيرا” ولست “رونالدينهو” أو الظاهرة “رونالدو” أو “نيمار”، و جئت لأساعد و أساهم في الأهداف، هذا ما يمكنني أن أعد به جماهير “تشرين”».

وتحدث “أوليفيرا” عن تجربته مع “الفتوة” قائلا: «أنا متفاجئ مما حدث مع “الفتوة” بعد أن خضت ثلاث تمارين فقط، ومن ثم أخبرني المدرب أنهم غير مهتمين بخدماتي».

وأكمل أوليفيرا: «شاركت في مباراة “الفتوة” الودية مع “الحرية”، ولم أكن جاهزاً لها ثم طلبت المغادرة بعد دقائق لعدم تمكني من مواصلة اللعب بسبب عارض صحي وليس نتيجة ارتفاع درجة الحرارة».

وأضاف مهاجم “البحارة”: «أنا برازيلي وابن مدينة “ريو دي جانيرو” ولعبت في “عمان” و “الكويت” والحرارة بجميع تلك البلدان أعلى من سوريا، لكن بطبيعة الحال “الفتوة” أصبح من الماضي، و تركيزي الآن مع “تشرين”».

وختم المهاجم البرازيلي: «أعلم أن هناك ضغط و الأنظار جميعها تتجه نحوي والكل يعقدون آمال كبيرة علي كوني المحترف الأجنبي بفريق تشرين، وحالتي البدنية في تطور مستمر خلال فترة التحضير».

وشارك “أوليفيرا” الاثنين بلقاء فريقه ضد “الوحدة” بالكأس بديلا في الشوط الثاني، كأول محترف أجنبي يخوض مباراة في سوريا منذ 2011، وأهدر فرصتين لمنح التقدم “لتشرين”، في اللقاء الذي انتهى بنتيجة 1/1.

ويعتبر “أوليفيرا” أول محترف برازيلي في تاريخ أندية اللاذقية، التي تعاقب عليها عدة محترفين عرب وأجانب أمثال “هشام فياض” “محمود مجيد” “جمعة عباس” “محمد غدار” “إيفيه” “تشوبا” “إيمانويل” وغيرهم.

اقرأ أيضاً:6 محترفين أجانب حتى الآن في الدوري السوري فمن يزيد؟

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى