معبر “القائم” الحدودي يعود للحياة بعد 5 سنوات من الإغلاق

معبر القائم - البوكمال _ انترنت

دخول حافلات من “العراق” إلى “سوريا” للمرة الأولى منذ العام 2014 عبر معبر “القائم _ البوكمال”

سناك سوري _ متابعات 

شهد معبر “القائم” على الحدود السورية العراقية اليوم عبور حافلتين عراقيتين نحو “سوريا” للمرة الأولى منذ خمس سنوات وفق ما أعلنته قناة “روسيا اليوم ”

و نقلت القناة عن مصدر في حرس الحدود العراقي أن حافلتين من الزوار العراقيين المتجهين إلى مرقد السيدة زينب في العاصمة “دمشق ” دخلوا الأراضي السورية ، معتبراً أن هذه الخطوة تأتي كإجراء تجريبي أو مبدئي لإعادة فتح الحدود  البرية رسمياً بين البلدين .

و قد توقفت الحركة البرية بين “العراق” و “سوريا” عبر معبر “القائم” منذ العام 2014 حين وقع “قضاء القائم” في محافظة “الأنبار” بما فيه المعبر الحدودي تحت سيطرة تنظيم “داعش” قبل أن تتمكن القوات العراقية من استعادته في العام 2017 .

اقرأ أيضاً :مصدر عراقي يحدد زمن افتتاح معبر “البوكمال” مع “سوريا”

و كان رئيس الأركان العراقي “عثمان الغانمي” قد أعلن الشهر الماضي من العاصمة السورية “دمشق” عن فتح معبر “القائم-البوكمال” الحدودي في غضون أيام و هو المعبر الوحيد بين البلدين الذي ما زال واقعاً تحت سيطرة الحكومة السورية في الطرف المقابل .

بينما لا يزال معبر “اليعربية” تحت سيطرة “قسد” و معبر “التنف” تحت احتلال القوات الأمريكية المتمركزة في منطقة “التنف” جنوب “سوريا” .

يذكر أن الاتفاق بين الحكومتين السورية و العراقية على فتح المعبر تمّ إعلانه منذ العام الماضي إلا أن الافتتاح الفعلي لم يتم حتى الآن و قد تكون الحافلتان العراقيتان أولى بوادر افتتاح الحدود البرية بعد سنوات من إغلاقها ليكون ثاني معبر يُعاد افتتاحه بعد معبر “نصيب” على الحدود مع “الأردن” .

اقرأ أيضاً : بعد “نصيب”.. المعبر مع العراق جاهز فنياً ولوجستياً

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع