مدير مشفى الأسد الجامعي يوضح حقيقة إصابته بفيروس كورونا

قسم عزل لمرض كورونا في سوريا

مدير مشفى الأسد الجامعي يُطبق الحجر الذاتي بعد ظهور الأعراض

سناك سوري – متابعات

قال مدير “مشفى الأسد الجامعي” في “دمشق” “حسين المحمد”، اليوم الأربعاء، حول حقيقة إصابته بفيروس كورونا، : إنه «معرّض للإصابة مثل أي مواطن آخر، وخاصة أن الكادر الطبي على تماس مباشر مع المرضى».

وأضاف مدير المشفى في تصريح لإذاعة “المدينة اف ام”، أنه «بحالة صحية مستقرة ويطبّق الحجر الذاتي بعد ظهور أعراض الإصابة بالفيروس، وأنه بانتظار ظهور نتيجة المسحة التي أُخذت منه».

اقرأ أيضاً: مذيعة بالتلفزيون السوري تكشف عن إصابتها بفيروس كورونا

وارتفعت حصيلة الإصابات بفيروس كورونا في سوريا إلى 694 إصابة وبلغ عدد المتعافين من الفيروس من اجمالي الإصابات المسجلة 220 حالة شفاء، بينما الوفيات بلغت 40 حالة وفاة، بحسب بيانات وزارة الصحة.

وحذرت الصحة مؤخراَ من ارتفاع مؤشر خطر العدوى بفيروس كورونا في سوريا، على خلفية تضاعف عدد الحالات التي أصيبت بهذا الوباء خلال الأسابيع الماضية، مشددة على الالتزام بالوقاية الفردية والإرشادات العامة الاحترازية.

اقرأ أيضاً: مدير مشفى لديه أعراض كورونا.. وإصابتين بمناطق سيطرة الإدارة الذاتية

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع