محامون سوريون يدعون للإضراب رفضاً لقرار وزارة العدل

حملة تعقيم نقابة المحامين احترازياً من فيروس كورونا_انترنت

بعد نعوة 15 محامياً بسبب كورونا .. وزارة العدل ترفض منح المحامين معذرة

سناك سوري _ دمشق

دعا عدد من المحامين السوريين إلى الإضراب عن المرافعات القضائية احتجاجاً على قرار وزارة العدل الذي رفض منح المحامين معذرة لمدة شهر بناءً على قرار نقابتهم احترازياً من فيروس كورونا.
وقال المحامي “حكم جيركو” عبر فايسبوك إن البديل الحتمي لرفض المعذرة إعلان الإضراب المفتوح عن المرافعات، فيما أيّده المحامي “عارف الشعال” بإعلان انضمامه للمحامين الداعين إلى الإضراب عن المرافعات مشيراً عبر صفحته الشخصية إلى أنه في حال لم يملك نقيب المحامين حق منح المعذرة فهو يملك إعلان الإضراب.
المحامي “أحمد ملا حويش” قال بدوره «يبدو أن وزارة العدل قامت بكافة الإجراءات الكفيلة بعدم نقل عدوى كورونا بين موظفيها ومراجعيها وبذلك أصبحت معذرة النقيب الممنوحة للمحامين غير مبررة من وجهة نظر الوزارة التي قررت رفضها» مضيفاً في المنشور ذاته «يبدو أن وفاة 16 زميلاً خلال 48 ساعة لا يعني شيئاً لغير المحامين».
دعوات الإضراب جاءت بعد أن نعت “نقابة المحامين” أمس 15 محامياً قضوا جراء إصابتهم بفيروس كورونا بمختلف المحافظات السورية، وذلك بعد أن سبق للنقابة الإعلان عبر صفحتها على فايسبوك منذ يوم الثلاثاء الماضي أنها تمنح كافة المحامين معذرة من الأحد 9 آب الجاري وحتى الخميس 10 أيلول المقبل نظراً للظروف الصحية وحرصاً على سلامة المحامين.

اقرأ أيضاً:نقابة الفنانين تغلق أبوابها بعد ظهور إصابات بفيروس كورونا

إلا أن وزارة العدل كان لها رأي آخر في موضوع منح المعذرة كشفت عنه اليوم عبر بيان مفصّل انتهت خلاله إلى أن منح المعذرة لكافة المحامين ليست من صلاحيات النقابة، وأن القانون أجاز لرئيس فرع النقابة منح معذرة جماعية فقط للمسجلين بذات الفرع وبالتنسيق مع وزارة العدل والعدلية التي فيها الفرع.
كما اعتبرت الوزارة أن نشر النقابة لقرارها عبر وسائل التواصل الاجتماعي ليس وسيلة للتبليغ، مشيرة إلى أنه يمكن لمجلس القضاء الأعلى رد المعذرة التي سترده من المحامين لعدم التنسيق مع السلطة القضائية ولعدم وجود المبررات الموضوعية التي تسمح بمنح المعذرة للأفراد وفق بيان الوزارة.
ومن المنتظر أن يبدأ الدوام الرسمي يوم غد الأحد مع نهاية عطلة عيد الأضحى المبارك، ليتم التبيّن مما إذا كانت الدعوات للإضراب عن المرافعات ستلقى استجابة لدى المحامين عموماً تأييداً لقرار النقابة أم أنه سيتم الامتثال لقرار وزارة العدل.
يذكر أن المعذرة القضائية هي بمثابة تبرير غياب عن حضور المرافعات في المحاكم.

اقرأ أيضاً:كورونا يطال قضاة في عدلية دمشق وطالب في جامعة حلب

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع