مبادرات مدنية تؤمن اسطوانات أوكسجين للمصابين بالكورونا في درعا

توزيع الكمامات على الموظفين في درعا

مبادرات تطوعية للحد من انتشار الفيروس في درعا

سناك سوري – هيثم علي

“رفقاء للخير”  و “كمامتك لعندك” هما عناوين لمبادرات محلية انطلقت مؤخراً في محافظة “درعا” والتي يتم فيها توزيع بعض التجهيزات الطبية للوقاية من فيروس كورونا.

المتطوعون في مبادرة “رفقاء للخير” يجتمعون كل صباح في مقرها وسط مدينة “إنخل” و يتجولون كل يوم داخلها وخارجها بمسافة تقارب 15 كيلو متر لتوزيع مافي جعبتهم من مواد، وهو ما يؤكده رئيس مجلس المدينة المهندس “ياسين الزامل” موضحاً أن المبادرة إحدى النشاطات المدنية في المحافظة، وسيتبعها بالتعاون مع المجتمع المحلي أيضاً إعادة تأهيل وترميم مخبز البلدة قريباً».

اقرأ أيضاً: درعا.. صيدلية توزع بعض الأدوية مجاناً على زبائنها

العمل مع فريق المبادرة واجب إنساني تمليه ظروف انتشار الوباء على المتطوع “عبد الناصر الحميد” أحد أفرادها الذي قال لـ سناك سوري:« إن عمل الفريق يماثل عمل رجال الطوارئ في الدوائر الخدمية مثل الأطباء والشرطة ونحن نضع أنفسنا في الصف الأول لمواجهة تداعيات انتشار الفيروس»، مشيراً إلى أن الفريق يكبر كل يوم بوصول مساعدات من المجتمع المحلي.

ويتابع :«تم شراء 10 أسطوانات أوكسجين كبيرة و5 صغيرة، إضافة لجهاز مولد أوكسجين لتعبئتها، مع بعض التجهيزات الخاصّة بها، و10 أجهزة رذاذ يستخدمها المصاب ضمن منزله أثناء فترة الحجر، وذلك بإشراف ومتابعة أطباء وممرضين تبرعوا مجاناً لمساعدة أهل البلدة دون مقابل أو أجر مادي».

أما مبادرة “كمامتك لعندك” التي أطلقتها نقابة الصيادلة في “درعا” تقول عنها عضو النقابة الدكتورة “زينب هزيمة” لـ سناك سوري:«المبادرة تستهدف العمال في مواقع عملهم، وزعنا الكمامات على كافة العاملين في بعض الجهات العاملة في مدينة “درعا” مثل الفرن الآلي ودائرة الأحوال المدنية و عمال النظافة و النافذة الواحدة في مجلس مدينة “درعا”، منوهة إلى حرص النقابة على استخدام كل ما من شأنه المساهمة في تعزيز الوعي الصحي لدى عمال المؤسسات التي تعمل ليل نهار وبحاجة لهذه الكمامات.

اقرأ أيضاً: درعا: صيدلية تهدي زبائنها مستلزمات الوقاية من كورونا مجاناً

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع