لماذا لم تعلن مديرية المناطق الحرة اسم المستثمر الجديد رسميا؟

بعد مضي 24 ساعة على المزايدة لا يوجد إعلان رسمي حول اسم الفائز وسط معلومات عن فوز الدشتي

سناك سوري – دمشق

مضى 24 ساعة على انقضاء المزايدة العلنية لاستثمار المناطق الحرة السورية ومع ذلك لم تعلن المؤسسة العامة للمناطق الحرة بشكل رسمي اسم الجهة الفائزة ولم تعلق على الاسم الذي تم تداوله أمس على أنه المستثمر.
المؤسسة كانت قد أعلنت عبر منبرها الرسمي في العاشر من آب الجاري أنها ستطرح مزايدة علنية في 17 من الشهر ذاته أي يوم أمس، وذلك بهدف استثمار المناطق الحرة في سوريا لمدة 5 سنوات.
سناك سوري حاول اليوم أي بعد 24 ساعة على الموعد المحدد للمزايدة التواصل مع مديرية المناطق الحرة في سوريا عبر وسائل الاتصال الرسمية المعلنة إلا أنها امتنعت عن تقديم الإجابة على سؤال بسيط جداً، ماهي نتيجة مزاد الأمس وصحة الاسم المتداول على أنه المستثمر.

المديرية لم تنشر أيضاً على منابرها الرسمية أي معلومة عن نتيجة المزايدة، وكذلك وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية التي تتبع لها مديرية المناطق الحرة إدارياً.

بعيداً عن المصادر الرسمية فإن صفحات محلية تناقلت خبراً مفاده أن النائب السابق ورجل الأعمال الكويتي “عبد الحميد الدشتي” هو المستثمر الذي رست عليه المزايدة عبر إحدى الشركات التي يملكها والتي شاركت بالمزاد.

يذكر أن المناطق الحرة في سوريا كانت مستثمرة من قبل رجل الأعمال “رامي مخلوف” قبل أن يتم سحبها منه وإعادة طرحها للاستثمار مجدداً.

اقرأ أيضاً: بعد سحبها من رامي مخلوف .. مزاد على الأسواق الحرة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع