قيادي بعثي: نحن حزب علماني بامتياز

قيادي: البعث استند إلى الواقعية العلمية

سناك سوري – دير الزور

وصف أمين فرع دير الزور لحزب البعث “ساهر صكر” الحزب بأنه “علماني بامتياز”، مشيراً إلى أنه يتبنى شعار “الدين لله والوطن للجميع”.
“صكر” وهو عضو لجنة مركزية في الحزب أيضاً بدا وكأنه يرد على اتهام الحزب مؤخراً من قبل بعض العلمانيين في سوريا بأنه حزب متحالف مع “الإسلاميين” وبعيد عن العلمانية.
حديث “صكر” جاء في إطار ندورة حواريه أول أمس عنوانها “سمات العلمانية في سوريا وأهدافها” بحضور فعاليات محلية من محافظة دير الزور .
وقدم المسؤول الحزبي تعريفاً “للعلمانية” قائلاً إنها ليست إيديولوجيا أو عقيدة بقدر ماهي مسألة سياسية تتجه إلى الاهتمام بالأمور الحياتية المادية “الملموسة”.

اقرأ أيضاً: للمرة الأولى منذ عقود..البعث يطرح مفهوم العروبة “للنقاش”

“صكر” قال إن حزب البعث العربي الاشتراكي ومنذ نشوئه تميز بفهمه للواقع العربي واستند إلى الواقعية العلمية التي راعى فيها خصوصية الأمة العربية والتباين القائم في طبيعة المجتمع العربي وفقاً لصحيفة الحزب.
حديث “صكر” يأتي بعد أسابيع على نشر عضو القيادة المركزية للحزب “مهدي دخل الله” مقالاً هاجم فيه بعض العلمانيين في “سوريا” مشبهاً إياهم بـ داعش، معنوناً المقال بـ “الداعشية العلمانية”.

اقرأ أيضاً: قيادي بعثي يتهم العلمانيين بالداعشية و دكتورة بعثية تتهمه بالانقلاب !

وكانت سوريا قد شهدت قبل فترة تأسيس تيار العلمانيين السوريين بمشاركة حشد واسع من النخب السورية من بينهم النائب “نبيل صالح” الذي تعرض لهجوم  في مجلس الشعب بسبب هذا التيار ووصلت الأمور للمطالبة بمحاسبته.

اقرأ أيضاً:النائب “نبيل صالح” يواجه هجوم 60 نائباً بعثياً في مجلس الشعب !

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع