في عامه الـ 27 .. أبرز المحطات في مسيرة عمر خريبين

بين 4 دوريات عربية .. كيف نال خريبين لقب أفضل لاعب في آسيا؟

سناك سوري- ناصر بكار

يصادف اليوم الخامس عشر من شهر كانون الثاني 2021 عيد ميلاد اللاعب السوري “عمر خريبين” الذي يحتفل بدخوله السابعة والعشرين من عمره.

مارس “خريبين” الكرة في سن مبكرة بسبب رؤيته لشقيقه الأكبر وهو يلعبها، وبدأت ملامح موهبة “خريبين” تظهر عندما انضمّ لشباب نادي “الوحدة الدمشقي” وسرعان ما تم ترفيعه للفريق الأول حين كان في الـ 15 من عمره عام 2009، واستمر مع “البرتقالي” لأربع مواسم انتقل بعدها  للعب في الدوري العراقي معاراً لنادي “القوية الجوية” عام 2013 لموسمين.

وعاد “الوحدة” لإعارة “خريبين” مجدداً إلى نادي “الميناء”  العراقي عام 2015 لمدة موسم واحد فقط، وبعد تألقه اللافت في “العراق” انتقل إلى “الإمارات” لتمثيل نادي “الظفرة” بصفقة إعارة من “الوحدة” السوري عام 2016 استمرت لستة أشهر تحت قيادة مواطنه المدرب “محمد قويض”.

و تمكّن خريبين من تسجيل تسعة أهداف وصناعة هدف بعد أن لعب 12 مباراة فقط مع النادي الإماراتي وهذا ما دفع مسؤولي “الظفرة” لشراء بطاقة اللاعب من فريق “الوحدة” ونجحوا بالحصول على خدماته رسمياً.

وفي موسم 2017/2016 واصل “خريبين” تقديم أداءٍ مميز مع ناديه حيث خاض 14 مباراة مع “الظفرة” نجح خلالها في إحراز 8 أهداف وصناعة 4، ليصبح محط أنظار كبرى الأندية العربية والآسيوية قبل أن يذهب بصفقة إعارة إلى نادي “الهلال” السعودي في سوق الانتقالات الشتوية في شهر كانون الثاني عام 2017.

اقرأ أيضاً:عمر خريبين: أنا سوري الجنسية

في أولى مبارياته بقميص “الهلال” شارك “خريبين” في اللعب أمام “الاتفاق” في منافسات الدوري السعودي وأولى أهدافه كانت بشباك “القادسية” في ذات البطولة، ثم نجح في تسجيل أول “هاتريك” في شباك “النصر” في ديربي “الرياض”.

بعد تميّز “خريبين” فاوضت إدارة “الهلال” إدارة “الظفرة” لشراء عقد اللاعب ونجحت بذلك ووقعت مع المهاجم السوري لمدة 4 أعوام بمبلغ قدره 44 مليون ريال عام 2017.

حقق “خريبين” مع “الهلال” ألقاب عديدة منها بطولة الدوري السعودي ثلاث مرات في مواسم (2017، 2018، 2020) وكأس الملك مرتين في موسمي (2017، 2020) وكأس السوبر السعودي عام 2018، كما وصل مع الفريق إلى نهائي دوري أبطال آسيا عام 2017 وفيها قدم “خريبين” أداءً مثالياً وساهم بوصول “الهلال” إلى المشهد الختامي وتوّج بجائزة هدّاف البطولة برصيد 10 أهداف ثمّ توّج بجائزة أفضل لاعب في آسيا لعام 2017 وهو الإنجاز الفردي الأبرز له طوال مسيرته وهو اللاعب السوري الوحيد الذي تمكن من الظفر بهذه الجائزة وأول لاعب غير سعودي مع “الهلال” يفوز بها.

واصل “خريبين” مسيرته مع “الهلال” إلى أن تمت إعارته لنادي “بيراميدز” المصري لمدة 6 أشهر عام 2019 إثر انخفاض مستوى اللاعب وتوجه مدرب “الهلال” “جيسوس” للاستغناء عن خدماته.
اقرأ أيضاً:بعد خلاف خريبين والمعلول .. تعيين الكردغلي مديراً للمنتخب
عاد “خريبين” بعد الإعارة إلى صفوف الأزرق الهلالي إلا أنّه تعرض لعدة إصابات أدت لتراجع أدائه ما جعل المدرب “رازفان” يقلل من الاعتماد عليه واستمرت مسيرة “خريبين” مع “الهلال” على ذلك الحال حتى يوم الأمس حين تم توقيع مخالصة نهائية بين الطرفين ودخل اللاعب رسمياً فترة الانتقال الحر التي تتيح له التوقيع لأي نادي آخر.

وتوجه نادي “الهلال” عبر حسابه الرسمي بالشكر لـ”خريبين” على ماقدمه طوال السنوات الماضية مؤكداً رحيل اللاعب عن الفريق، فيما ودّع “خريبين” الفريق برسالة مؤثرة عبر حسابه على الإنستغرام قال فيها «أودع زملائي وأخواني في نادي “الهلال”، بعد سنوات مليئة بالذهب والمنجزات، تشرفت خلالها بارتداء قميص أعظم وأكبر أندية آسيا، أتيتُ محبا للهلال، وأرحل عنه عاشقاً».

كما بادر عدد من لاعبي “الهلال” ولاعبين سوريين آخرين بوداع “خريبين” عبر مواقع التواصل الاجتماعي وتمنوا له التوفيق والنجاح في المستقبل.

وبحسب قناة “أبو ظبي” الرياضية فإن المهاجم السوري اقترب كثيراً من اللعب لنادي “الوحدة” الإماراتي لمدة موسمين بعد الاتفاق على كافة التفاصيل، كما أفادت بعض المواقع المصرية عن رغبة نادي “الزمالك” بضمّ اللاعب إلى صفوفه دون أن يتم الإعلان عن أي تعاقد رسمي بعد مع أيٍّ من الأندية.
اقرأ أيضاً:عمر خريبين يقترب من مغادرة الهلال .. ما أبرز وجهاته؟
على صعيد المنتخب السوري فقد مثّل “خريبين” منتخب بلاده في 44 مباراة ابتداءً من العام 2013، وسجّل أول أهدافه لصالح نسور قاسيون في شباك “العراق”، مفتتحاً حينها رصيد أهدافه الدولية الذي وصل إلى 18 هدفاً، لكن خلافه مؤخراً مع المدرب التونسي “نبيل معلول” الذي يقود المنتخب السوري، أخرجه من قوائم المشاركين في صفوف منتخب “سوريا”.

وإثر الخلاف مع “معلول” أصدر الاتحاد السوري لكرة القدم قراراً بمنع “خريبين” من تمثيل المنتخب نهائياً وإيقافه عن ممارسة أي نشاط رياضي داخل “سوريا” قبل أن يعود الاتحاد الرياضي العام ويصدر عفواً عاماً عن كامل العقوبات الصادرة عن المكتب التنفيذي وكافة مؤسساته الرياضية، فيما قال اللاعب الدولي السابق “فراس الخطيب” أن هناك محاولات للوساطة وإصلاح الخلاف بين “معلول” و”خريبين”.

يذكر أن “خريبين” يعد من أبرز الأسماء السورية التي لمعت خلال السنوات الماضية على صعيد الكرة العربية والآسيوية وسجّل لنفسه لقب أفضل لاعب في آسيا ليكون أول لاعب سوري تاريخياً ينال اللقب.

اقرأ أيضاً:لاعبو الهلال .. وداع حزين لـ عمر خريبين أفضل لاعب في آسيا

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع