طريق الغوطة الذي أغلقته الحرب يعود إلى الخدمة من جديد

الغوطة و”دمشق” يعيدان المياه إلى مجاريها.. الطريق الذي يعتبر صلة الوصل بينهما عاد مجدداً

سناك سوري – متابعات

أعلنت مديرية الخدمات الفنية في محافظة “ريف دمشق” عن بدء عمليات تزفيت الطريق الرئيسي للغوطة الشرقية، الذي كان متوقفاً طيلة سنوات الحرب.

الطريق الذي يبدأ من منطقة “الزبلطاني” مروراً بمناطق “جسر عين ترما” و”جسرين” و”سقبا” و”كفر بطنا” و”زملكا”، تم افتتاحه بشكل مبدئي شهر آذار الماضي على أن تستكمل أعمال ترميمه وصيانته.

استكمال أعمال الطريق من إنارة لكامل المنطقة المحيطة ستكون خلال أيام قليلة بعد مدير الخدمات الفنية في محافظة “ريف دمشق” “غسان الجاسم” في تصريح نقلته “سانا”، مشيراً إلى أن عمليات تأهيل الطريق وتوسيعه وردم الأنفاق والحفر وتأهيل بناه التحتية قد انتهت بالكامل.

يشار إلى أن إعادة افتتاح الطريق سيمكن الدمشقيين من العودة لسيران الغوطة الذي اعتادوا عليه كطقس خاص قبل سنوات الحرب كما أنه شريان الحياة للغوطة وصلة وصلها مع مدينة “دمشق” وإعادة افتتاحه تسهّل على المواطنين حركتهم وتسويق منتجاتهم كما يوفر عليهم الوقت والجهد كما أنه سيعيد النشاط للمعامل الصناعية وورشات النجارة بالغوطة.

اقرأ أيضاً: بالرغم من نقص الخدمات مواطنو “الغوطة الشرقية” يعودون على دفعات

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع