طرطوس.. أطباء سوريون ينقذون يد مواطن من البتر

مستشفى الباسل طرطوس-انترنت

مستشفى “الباسل” الحكومي يسجل عملية نوعية

سناك سوري-متابعات

أنقذ فريق طبي في مستشفى “الباسل” الحكومي بمدينة “طرطوس”، يد مواطن سوري من البتر، بعد أن تعرضت لأذية شديدة ما عرضها لخطر البتر، قبل تدخل الأطباء.

الدكتور “اسكندر عمار”، مدير المستشفى، قال في تصريحات نقلتها تشرين المحلية، إن المصاب “م.ع”، راجع قسم الإسعاف في المستشفى بعد تعرضه «لأذيات رضية متعددة بإصابة هرسية شديدة على مستوى المعصم وأسفل الساعد الأيسر مع تهديد بتر الطرف وانقطاع كافة البنى الظهرية في الساعد مع خلع معصم وضياع مادي عظمي شديد على مستوى السطح المفصلي للزند والكعبرة مع كسر فوق لقمتي الفخذ الأيسر و انقلاع شريحة جلدية أعلى الظنبوب في نفس الطرف .. حيث تم استجداله بمثبت خارجي».

إنقاذ يد سوري من البتر في مستشفى طرطوس الحكومي-صحيفة تشرين

اقرأ أيضاً: مجلة طبية عالمية تنشر عن عمل جراحي “سوري” نادر

التدخل الإسعافي من قبل الفريق الطبي، أنقذ حياة الطرف، وفق “عمار”، مضيفاً أن من قام بالمهمة، هم أعضاء فريق العمل الجراحي في قسم العمليات العامة والشعبة العظمية، «د.محمود حماد /أخصائي جراحة عظمية/، د.هيام مصطفى /أخصائية تخدير/ والأطباء المقيمون، د. أحمد سكاف، د.أحمد خورشيد، د.حازم زهرة، د.غدير الحسن، د.يوسف يوسف، ود.نور عبود».

يذكر أنه وعلى الرغم من العقبات التي يعانيها القطاع الصحي، جراء الحرب والحصار وهجرة عدد كبير من الأطباء، فقد برزت مؤخراً العديد من العمليات الجراحية النوعية في المستشفيات الحكومية، في وقت يواجه فيه القطاع الصحي بكل ما يعانيه أزمة فايروس كورونا، ما يرفع من مستوى ثقة المواطن بكوادر بلاده الطبية.

اقرأ أيضاً: عمليات نوعية في المستشفيات السورية.. الثقة بالكوادر الطبية

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع