صحيفة البعث تخرج عن المألوف وترفع صوت النقد

مواطن يقرأ صحيفة البعث _ انترنت

صحيفة الحزب الحاكم تنتقد حكوماته

سناك سوري _ دمشق

نشرت صحيفة “البعث” الرسمية في الآونة الأخيرة عدداً من المقالات الصحفية التي من الممكن وصفها بأنها تشكّل نوعاً من الخروج عن المألوف التقليدي في وسائل الإعلام الحكومية.
وأبدت الصحيفة التابعة للحزب الحاكم انتقادات لملفات وقضايا لم يعتَد السوريون أن تكون موضع انتقاد في وسائل إعلام رسمية، فكان من الملفت تصويبها على سياسات الحكومات السورية الحالية والسابقة والتي جعلت من بياناتها الوزارية مجرد وعود لا تستند إلى برامج واضحة أو خطة زمنية محددة.

اقرأ أيضاً: صحيفة البعث: ماأشطرنا على المنابر وماأفشلنا عند المحنة

الصحيفة التزمت في انتقاداتها ضرب أمثلة واقعية يعرفها الجميع وشرحت أهمية استدراكها كحديثها عن المستشفيات الخاصة أو الخطط الحكومية وغيرها، كما أنها انتقدت في مقال عن غرف التجارة وانتخاباتها مبدأ التزكية الذي لطالما تم تطبيقه في مختلف أنواع الانتخابات في “سوريا” وحتى في الانتخابات الداخلية لـ”البعث” نفسه.
ورفعت صحيفة “البعث” الصوت عقب كارثة الحرائق التي ضربت 3 محافظات سورية، ووجهت نقداً مباشراً للحكومة ورئيسها في طريقة تعاطيهم مع الكوارث وحالات الطوارئ بشكل ارتجالي بدل وضع الخطط المسبقة والمدروسة.
التغيّر الإيجابي في طريقة تعاطي صحيفة “البعث” مع القضايا المحلية ربما يفتح الباب أمام الصحف ووسائل الإعلام الرسمية الأخرى لتتفاعل بطريقة مختلفة مع الأحداث والملفات ترسخ من خلالها الدور الحقيقي للصحافة.

اقرأ أيضاً: البعث تنتقد التزكية… وتشبهها بالوأد

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع