سوريون يدعمون وصول الإسلاميين إلى البرلمان الهولندي

سوريون في هولندا _ انترنت

صفحة للسوريين تروّج للمرشحين الإسلاميين ثم تتراجع

سناك سوري _ متابعات 

دعت صفحة على فايسبوك تحمل اسم “السوريين في هولندا، مشاكل وحلول”، السوريين والعرب والمسلمين من حاملي الجنسية الهولندية إلى المشاركة في الانتخابات البرلمانية والتصويت للأحزاب الإسلامية.

وروّجت الصفحة في منشور لها لحزب “ندا” الذي قالت أنه أول حزب إسلامي في “هولندا” يدعو لسنّ قوانين تدعم الأقلية المسلمة، مشيرة إلى أن نصف أعضائه من الهولنديين الذين اعتنقوا الإسلام حديثاً، مضيفة إلى وجود حزب “دينك” الإسلامي أيضاً الذي وصفته بالناشط في الدفاع عن حقوق الأقليات.

الصفحة تحدثت عن البرنامج الانتخابي للحزبين الإسلاميين وقالت أنهما يسعيان لإنشاء مقابر إسلامية دائمة ومصارف إسلامية ومحاربة التمييز العنصري والتخفيف من الضرائب ودعم الرعاية الصحية للمسنين وجعل حضانات الأطفال مجانية.

وبينما نشرت الصفحة صور مرشحي حزب “ندا” وبينهم السوري الأصل “محمد عكاري” فإنها هاجمت في المقابل المرشح الآخر من أصول سورية “سومر شعبان” الذي يشارك في القوائم الداعمة لحزب “ديمواكرتس 66” واتهمته بمعاداة اللاجئين رغم نفيه ذلك عبر صفحته على فايسبوك متهماً الصفحة بالتشهير به فيما حذف القائمون عليها لاحقاً منشورهم دون توضيح السبب.

اقرأ أيضاً:مرشحان سوريان لانتخابات هولندا .. ديمقراطي وإسلامي

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع