سوريا.. شاب يُدفن حياً بعد الاعتداء عليه بالضرب

صورة تعبيرية- انترنت

من طعن إلى كسر عظم فاشتباك مسلح.. نهاية دامية لمشاجرة في سوريا

سناك سوري – متابعات

أقدم 3 شبان على اعتراض طريق الشاب “عيسى الموسى” في العقد الثالث من العمر، وضربه بقضيب من الحديد، وكسر يده وطعنه في أنحاء متفرقة من جسده، ودفنه حياً، دون الكشف عن الأسباب.

وذكرت وسائل إعلام، أن الحادثة وقعت في منطقة “رأس العين” بـ”محافظة الحسكة”، حيث تجمع الأهالي المتواجدين في المنطقة لإنقاذ الشاب من المهاجمين، الذين عرفت أسماءهم الأولى فقط وهم ( حاصود وعلي وخليل) وأسعفوه إلى المستشفى الوطني بمدينة رأس العين وأخبروا عائلته.

اقرأ أيضاً: الحسكة 3 شبان اغتصبوا فتاة قاصر وسرقوا مالها

وتطورت الحادثة بعد ذلك، فقامت عائلة الشاب بحمل السلاح والتوجه إلى “قرية عاجلة” غرب مدينة رأس العين، وقاموا بطعن 3 شبان من الذين قاموا بضرب الشاب، حسب المصادر الإعلامية نفسها.

بدورها، ردت عائلات الشبان الذين تم طعنهم باستخدام أسلحة، قنابل ورشاشات، وإطلاق الرصاص على ذوي المصاب، واستمرت الاشتباكات لمدة 3 ساعات دون تدخل فصائل ما يسمى بـ”الجيش الوطني” لحل المشكلة حسب المصادر.

وتشهد المناطق الخاضعة لسيطرة العدوان التركي والفصائل التكفيرية الموالية حالة فلتان أمني، ومشاهد العنف والاعتداءات تتكرر بشكل شبه يومي.

اقرأ أيضاً: الحسكة.. ترك زوجته وأطفاله وانتحر

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع