الرئيسيةحرية التعتير

سوريا: توقيف فلاح الضيعة في فرع جرائم المعلوماتية

ناشطون: تهمته المطالبة بتطبيق الدستور

سناك سوري _ متابعات

أوقفت السلطات السورية يوم الاثنين الماضي الناشط “يونس سليمان” الملقب باسم “فلاح الضيعة” بعد استدعائه إلى فرع جرائم المعلوماتية.

وذكر ناشطون على مجموعة “مواطنون مع وقف التنفيذ” التي أسسها “سليمان” على “فايسبوك” بأنه استدعي للفرع يوم الاثنين ولا يزال قيد التوقيف إلى اليوم في ظل تضارب المعلومات حول مكان تواجده وما إذا كان لا يزال في “طرطوس” أو تم نقله إلى “دمشق”.

كما لم يتبيّن ما إذا كان “سليمان” قد عرض على القضاء أم لا، لكن أحد أعضاء المجموعة قال أن “سليمان” نقل إلى “دمشق” وأن جريمته أنه يطالب بتطبيق الدستور، في إشارة منه إلى آخر منشور كتبه “سليمان” على المجموعة والذي تحدث فيه عن ضرورة تطبيق الدستور في البلاد.

عضو آخر في المجموعة قال أن “سليمان” تم تحويله إلى السجن المركزي في “طرطوس”، فيما دعت الناشطة “فريال جحجاح” أعضاء المجموعة للمطالبة بالإفراج عنه وتوقيع عريضة تطالب بذلك.

ونشر أعضاء آخرون اليوم معلومات عن تدهور حالة “سليمان” الصحية ومعاناته من ارتفاع حرارة والتهاب بالمجاري التنفسية.

يذكر أن “سليمان” أوقف مرتين في السابق على خلفية منشورات كتبها على فايسبوك، الأمر الذي تكرر كذلك مع ناشطين آخرين وصحفيين.

اقرأ أيضاً: طرطوس.. توقيف فلاح بسبب فيسبوك للمرة الثانية بأقل من شهر


المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى