“روسيا” تدعو إلى وقف الرحلات السياحية إلى “سوريا”

سياح أوروبيون في سوريا _ سانا

وكالة السياحة الروسية تحذر السياح الروس من التنقل!

سناك سوري _ متابعات

أصدرت وكالة السياحة الفيدرالية الروسية اليوم بياناً توصي فيه بوقف تنظيم الرحلات السياحية إلى “سوريا” لحين عودة الاستقرار إلى البلاد.

وجاء في البيان أن الوكالة استندت إلى المعلومات التي وردتها من وزارة الخارجية الروسية، وتدعو المواطنين الروس إلى الامتناع عن السفر إلى “سوريا” بهدف السياحة، كما دعت السياح الروس المتواجدين حالياً في “سوريا” إلى توخي الحذر في التنقل داخل الأراضي السورية.

من جهة أخرى طالبت الوكالة بوقف ترويج وبيع الرحلات السياحية إلى “سوريا” من قبل الشركات الروسية إضافة إلى التأكيد على ضرورة إطلاع السياح الروس على طبيعة الأوضاع القائمة في “سوريا” وأحقية السائح إنهاء أي اتفاق مع الشركات السياحية في أي وقت نظراً للظروف الراهنة.

إعلان الوكالة الروسية بدا مستغرباً لاسيما بالاستناد إلى معلومات الخارجية الروسية التي ذكر مسؤولوها في أكثر من مناسبة أن مناطق واسعة في “سوريا” أصبحت آمنة بعد الجهود التي بذلها الجيش السوري بالتعاون مع حلفائه وبينها القوات الروسية تحديداً.

إذ انخفضت وتيرة العنف بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة في مناطق عدة من الأراضي السورية وخاصة العاصمة “دمشق” والمناطق المحيطة بها، ما يدفع للتساؤل حول أسباب تخوف الوكالة الروسية على مواطنيها من السياحة في “سوريا”.

يذكر أن الحرب في “سوريا” ساهمت في تراجع حاد في النشاطات السياحية التي استعادت مؤخراً بعضاً من عافيتها خاصة في مجال السياحة الدينية، بينما تحاول وزارة السياحة تكثيف جهودها لإعادة جذب السياح من خارج “سوريا” وإعادة النهوض بالقطاع السياحي.

اقرأ أيضاً:وزير السياحة السورية في “مدريد” للمرة الأولى

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع