دمشق.. دقّ عنق صديقه بالساطور وسط الشارع

وزارة الداخلية: الفاعل مختل نفسيا.. مواطن: كل ما يصير قتل بهالبلد بيقولوا مريض نفسي

سناك سوري – متابعات

أثارت حادثة ضرب “معين خ” صديقه بالساطور على عنقه في منطقة “الحلبوني” بـ”دمشق”، جدلاً كبيراً، بعدما كشفتها وزارة الداخلية أمس الثلاثاء، وقالت إن “معين” مريض نفسي، ليقول أحد المعلقين على منشور الوزارة بصفحتها الرسمية في فيسبوك: «كل ما يصير قتل بهالبلد بيقولوا مريض نفسي».

وفي التفاصيل التي نشرتها صفحة وزارة الداخلية، فقد تم إخبار قسم شرطة “المرجة” بوجود جريمة قتل في منطقة “الحلبوني” حيث توجهت دورية من القسم للمكان لتجد المواطن “عبدالوهاب حسن” مصاباً بضربة على عنقه بواسطة ساطور من صديقه الذي يقيم معه في نفس المنزل كما تم ضبط الساطور بيده وهو مضرج بالدماء.

اقرأ أيضاً: سوريا.. قتل شاب بظروف غامضة والعثور على جثة متفسخة

بعد نقل المصاب إلى العناية المشددة في مشفى “المجتهد”، تم إلقاء القبض على الفاعل الذي اعترف بما قام به من جرم مدعياً أن السبب يعود إلى استخدام السحر والشعوذة من قبل صديقه منذ عدة سنوات، في حين ذكرت التحقيقات أن القاتل يعاني من أمراض نفسية، وكان مدمنآ على المخدرات ويوجد تقارير طبية تتضمن مراجعته أطباء نفسيين وعصبيين.

التحقيقات أشارت أيضاً إلى أن الصديقين كانا يسكنان في منزل منذ فترة طويلة وأن هناك علاقة صداقة قوية بينهما لكن حدثت خلافات شخصية تطورت للشك بأن الضحية، قد صنع السحر لصديقه فاشترى ساطورا وخطط للقتل منذ أسبوع وأخفاه ضمن حقيبته وترصده بالشارع العام في محلة البرامكة ” الحلبوني ” وقام بضربه على عنقه.

تقول “آية” إنها كانت أحد شهود العيان على الحادثة، وتضيف في تعليقها: «العالم صابا هستيريا بالشارع من المنظر يللي شافتو»، في حين قال “فرج”: «هذا نسخة ابو ساطور الحقيقي لكن المريض النفسي لايخطط».

اقرأ أيضاً: عبدالسلام قتل عبدالله من أجل بلاك فضة

 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع