حمص.. الأهالي يقترحون جمع مبلغ مالي للمعلمات!

طلاب يؤدون تحية العلم في بداية الفصل الدراسي الحالي-سناك سوري

مدرسة بلا معلمات أو معلمين منذ أسبوع بسبب أزمة النقل (ويمكن شغلات تانية)!

سناك سوري – متابعات

يعاني أهالي قرية “العزيزية” في ريف “حمص” الجنوبي، من غياب المعلمات المعينات في إعدادية القرية منذ بداية الأسبوع الجاري، علماً أن المدرسة تخدم قرى “قني -البلهة – العزيزية”.

لغياب المعلمات سبب، كشف عنه مختار القرية “محمد حمود” في حديثه مع إذاعة المدينة أف أم، قائلاً إن المعلمات من سكان مدينة “حمص” ولاتوجد وسيلة لنقلهن من المدينة إلى مركز عملهم في المدرسة، إضافة لكونهن معلمات من خارج الملاك وغير ملزمات بالدوام.

اقرأ أيضاً: في حماة طلاب بلا كتب والامتحانات عالأبواب

الأهالي ومن مبدأ الحرص على تعليم أبنائهم تقدموا باقتراح لحل المشكلة، وهو أن يجمعوا مبلغاً لدفعه للآنسات قد يصل إلى 250 ألف ليرة سورية شهرياً لحل المشكلة، رغم تردي الوضع المعيشي لدى الأهالي، مطالبين مدير التربية بإحضار معلّمات من داخل الملاك لاستمرار العملية التعليمية.

يذكر أن رواتب المعلمين من خارج الملاك، تكون قليلة حيث يتقاضون مبالغ مالية بسيطة كأجرة لساعات التدريس، في وقت يبدو أن مشكلة قلة الرواتب في ظل أزمات النقل، ستبرز عوائق كبيرة في المجتمع، ومن ناحية أخرى من المثير للاستغراب عدم وجود معلمات على ملاك وزارة التربية في المدرسة، وما هي عوائق عدم تعيين مدرسات ومدرسين، خصوصاً أن الخريجين كثر وغالبيتهم ينتظر فرصة عمل حكومية!.

اقرأ أيضاً: حمص… طلاب المشرفة يناشدون مدير التربية لإعادة مركزهم الامتحاني لهم

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع