جيفري يهدد سوريا بموجة عقوبات جديدة في حال فوز ترامب

المبعوث الأميركي جيمس جيفري - انترنت

جيفري: نعتبر حزب العمال إرهابي… ونتعاون مع قسد كشريك محلي

سناك سوري – متابعات

كشف “المبعوث الأميركي الخاص” إلى “سوريا” “جيمس جيفري” عن السياسة الأميركية نحو “سوريا” في حال فاز الرئيس الأميركي “دونالد ترامب” بالانتخابات، منوهاً إلى أن «قانون قيصر بداية لموجة عقوبات».

المبعوث الأميركي أوضح خلال مقابلة أجراها معه موقع “سوريا على طول“، أنه «إذا فاز “ترامب” بولاية ثانية، فقد يحاول مرة أخرى سحب القوات الأمريكية من شمال شرق سوريا كما فعل مرتين من قبل».

اقرأ أيضاً: الاحتلال الأميركي يُنشئ قاعدة عسكرية رابعة في ديرالزور

سبق أن أعلن الرئيس “ترامب” في كانون الأول الماضي، عزمه سحب قوات بلاده من الأراضي السورية،  قبيل قرار “واشنطن” الإبقاء على 400 جندي في شمال شرق “سوريا” و”قاعدة التنف” وذلك في تراجع جزئي عن قرار “ترامب” في حين أكدت الحكومة السورية مراراً على رفضها التواجد غير الشرعي لقوات الاحتلال الأميركي على أراضيها، مطالبةً بانسحاب فوري لتلك القوات.

فيما يتعلق بالعدوان التركي على “سوريا”، أكد “جيفري” على ضرورة احترام “تركيا” وقف إطلاق النار في شمال شرق “سوريا”، قائلاً أنه «على الرغم من أن تصريحات “الرئيس التركي” “رجب طيب أردوغان” الأخيرة على عكس ذلك، لم تر “الولايات المتحدة” أي علامة على استعداد “تركيا” لتحرك عسكري».

بالنسبة لعلاقة “الولايات المتحدة” مع “قسد” في الجزيرة السورية، أوضح “المبعوث الأميركي”، نريد أن «تكون لدينا قاعدة مستقرة هناك، الأمر الذي يتطلب شركاء محليين، الشركاء المحليون هم “قوات سوريا الديمقراطية” كشريك عسكري لنا»، حسب تعبيره.

كما كان لافتاً تصنيف “جيفري” لأحد أهم المرجعيات لقوات سوريا الديمقراطية على أنه تنظيم إرهابي وقال:«نحن نعتبر “حزب العمال الكردستاني” منظمة إرهابية، نريد أن نرى كادر “حزب العمال الكردستاني” يغادر “سوريا” هذا سبب رئيسي لوجود توتر مع “تركيا” في الشمال الشرقي»وفق مانقل عنه الموقع.

اقرأ أيضاً: هيثم مناع يصف قانون قيصر بالتعذيب المعاشي والصحي للسوريين

وحول “قانون قيصر” قال «”المبعوث الأميركي” لقد فرضنا عقوبات على حوالي 75 فرداً بموجب “قانون قيصر” هذه مجرد بداية لما سيكون المزيد من موجات العقوبات، مرة أخرى نبدأ بالأشخاص الأقرب للرئيس السوري بشار الأسد».

في سؤال حول مسؤولية “الولايات المتحدة” في قضية تجويع الشعب السوري، ومعاناته بسبب الحصار، حاول “جيفري” التنصل من الجواب، وتساءل «هل تؤثر أفعالنا على أوضاع المواطنين في سوريا؟ ربما بطريقة محدودة وغير مباشرة. لكنني لا أتحمل المسؤولية عن الحالة القاسية للشعب السوري».

يذكر أن “الولايات المتحدة” بدأت في 17 حزيران الماضي، بتطبيق “قانون قيصر” الذي تم بموجبه فرض عقوبات اقتصادية شديدة على سوريا، الأمر الذي أدى إلى تعميق الأزمة الاقتصادية والمعيشية في البلاد.

اقرأ أيضاً: مع حلول موعد تفعيله .. على ماذا نص قانون قيصر الأمريكي؟

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع