جولة ملاكمة ومشاجرات بعد مباراة بالدوري.. واتحاد الكرة بدون تعليق

لا تعليق من اتحاد الكرة على مشاجرة وتبادل للركلات واللكمات

سناك سوري – متابعات

تجددت مظاهر العنف في الملاعب السورية التي تصاعدت وتيرتها هذا الموسم بحادثة جديدة يوم أمس خلال منافسات الدوري السوري لكرة القدم لفئة الشباب.

فبعد أن أعلن يوم أمس حكم الساحة صافرة انتهاء اللقاء الذي جمع بين “شباب الطليعة” و”شباب حطين” بمدينة “حماه” بدأت مشاجرة لم يتبيّن سببها بين اللاعبين والإداريين من الفريقين كما أظهر مقطع مصوّر من داخل الملعب، وسط محاولات عناصر حفظ النظام فض الاشتباك الذي اتسع رقعته لتشمل معظم أفراد الكادرين من لاعبين وفنيين وغيرهم.

ووسط صمت الصفحات الرسمية لناديي “حطين” و “الطليعة” عمّا شهدته المباراة، فقد انفردت صفحة “الطليعة سبورت” على فايسبوك بنشر مقطع مصور للمشاجرة وحمّلت لاعبي “حطين” مسؤولية الهجوم على كادر ولاعبي “الطليعة” بحسب الصفحة التي تجمع مشجعي النادي الحموي.

إلا أن اللافت أن صفحة اتحاد كرة القدم لم تذكر أي شيء بخصوص الحادثة ولم تعلن أي تحرك للتحقيق بما جرى ومعاقبة المسؤول عنه.

وعلى غرار دوري الرجال ودوري الدرجة الأولى، لم ينجُ دوري الشباب من مظاهر العنف التي تتناقض مع مبادئ الرياضة والروح الرياضية التنافسية وأخلاقيات اللعبة، فيما من المنتظر أن تتحرك الجهات المعنية بإدارة الرياضة في “سوريا” لا سيما اتحاد الكرة والاتحاد الرياضي لإنهاء هذه الظواهر المسيئة لصورة الكرة السورية والتي يشكّل التساهل معها والسكوت عنها عاملاً مساعداً على تكرار حالات مشابهة في المستقبل.

اقرأ أيضاً: لاعب يضرب حكماً في الدوري السوري ويتابع لضرب آخرين قبل إيقافه

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع