جولة حسم اللقب تجمع تشرين بالجيش

الكرامة يراهن على الوصافة .. وطموح حطيني للتقدم

سناك سوري – متابعات

تنطلق غداً الجولة 23 من الدوري السوري الممتاز لكرة القدم حيث يلتقي في قمة الجولة المتصدر “تشرين” بـ 52 نقطة بالوصيف “الجيش” برصيد 47 نقطة.

مباراة حاسمة ستحدد إلى حد بعيد بطل الدوري، حيث علّق جماهير نادي “تشرين” آمالهم عليها لنيل النجمة الرابعة من أجل بقاء البحارة في منطقة الأمان في صدارة الدوري، فيما سيلعب “الجيش” بكامل قوته ليكسب اللقاء ويقلّص الفارق مع المتصدر إلى نقطتين على أمل أي تعثّر في الجولات الثلاثة التي ستتبقى بعد القمة.

ويحلّ “الكرامة” الذي استعاد مركزه في المربع الذهبي في المركز الثالث برصيد 42 نقطة ضيفاً على “الشرطة” المتشبث بالمركز العاشر برصيد 24 نقطة، “الكرامة” ينتظر تعثّر “الجيش” أمام “تشرين” ليقلّص الفارق بينه وبين الوصيف ليحقق أفضل مركز قبل نهاية الموسم.

بعد تعثره في جولتين متتاليتين يلتقي “حطين” المتراجع للمركز الرابع برصيد 41 نقطة بـ “الحرية” متذيل الترتيب برصيد 9 نقاط، لقاء مهم جداً للحيتان لاستعادة المركز الثالث وللبقاء ضمن المربع الذهبي قبل نهاية الموسم.

ويواجه “الوحدة” الذي عاد للمركز الخامس مجدداً برصيد 39 نقطة بـ “الفتوة” في المركز 12 برصيد 14 نقطة، “الفتوة” أثبت أنه لا يستسلم حتى آخر لحظة وباستطاعته قلب النتيجة في آخر لحظة، و”الوحدة” بابتعاده نقطة واحدة عن “حطين” سيحاول كسر عقدة المركز الخامس وتحقيق مركز جيد في هذا الموسم وخصوصاً أنه خرج مؤخراً من مسابقة كأس الجمهورية.

يستضيف “الوثبة” في المركز الثامن برصيد 24 نقطة “الطليعة” في المركز السادس برصيد 32 نقطة، مباراة صعبة التوقع للفريقين ومهمة للحصول على أفضل مركز لهم في الوسط.

ويحل “الحرجلة” في المركز 11 برصيد 20 نقطة ضيفاً على “جبلة” بالمركز السابع برصيد 27 نقطة، “الحرجلة” من المتوقع أن ينهي موسمه في المركز 11 إلا إذا تخلّى “الشرطة” عن المركز العاشر، و”جبلة” بنتائجه الجيدة يحاول استمرار التقدم وتقليص الفارق بين فرق الصدارة.

يستضيف “الساحل” في المركز 13 برصيد 14 نقطة “الاتحاد” في المركز التاسع برصيد 24 نقطة، “الاتحاد” بعد ضمان بقائه في الدرجة الممتازة يحوّل تركيزه لمسابقة كأس الجمهورية، أما “الساحل” فسيحاول بما تبقى من جولات الهروب من الهبوط الذي أصبح مرشحاً قوياً له.

اقرأ أيضاً: هدف الكواية يبقي تشرين في الصدارة وحطين يتعثر أمام الفتوة 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع