جمال سليمان يشعر بالحنين إلى سوريا..

جمال سليمان - انستغرام

جمال سليمان يجسد هذه الشخصية التاريخية والكاهن يعيده للسينما

سناك سوري – متابعات

كشف الفنان “جمال سليمان”​ عن استعداده لتصوير مسلسل جديد، يجسد من خلاله شخصية الملك الليبي “محمد ادريس السنوسي” أول ملك لليبيا بعد الاستقلال، وتصوير مسلسل “الطاووس”، وحالياً يصور مشاهده في فيلم “الكاهن”.

تحدث “سليمان” في مقابلة أجرتها معه صحيفة “الشرق الأوسط” عن استعداده لأداء شخصية “إدريس السنوسي” وكيفية تعامله كممثل مع الشخصيات التاريخية، قائلاً: «أرى أن تجسيد الشخصيات التاريخية لا يعني تقليدها، بل تجسيد روحها، لأن الجمهور يدرك أن هذا ممثل يجسّد الشخصية».

اقرأ أيضاً: جمال سليمان يرفض الحديث عن زواجه من وفاء موصللي

وأضاف «نحن نشاهد “أنتوني هوبكنز” يؤدي شخصية الرئيس الأميركي “نيكسون” أو الفنان “بيكاسو”، ولم يحاول تقليدهما، وكذلك “ميريل ستريب” حينما جسّدت شخصية رئيسة الوزراء البريطانية “مارغريت تاتشر”، اقتربت من روحها، فالمعيار في هذه الحالة هو أن ننفذ لروح الشخصية لنعرف كيف تفكر، وكيف تتخذ قراراتها، وهذا يبدأ بالكتابة، ثم يلتقطه الممثل والمخرج ليقدمانه بشكل مدروس».

كما يستعد الفنان “سليمان” لتصوير مسلسل “الطاووس” من إخراج “رؤوف عبد العزيز”، وتأليف “خالد الدليل” ويشرف على الكتابة “محمد ناير” للعرض خلال شهر رمضان المقبل، في سياق ذلك أكد “سليمان” أن معاييره في اختيار أدواره لم تختلف منذ بدأ التمثيل، ولم يقدم شيئاً يختلف عن قناعاته، مبيناً أن تقبُّل الجمهور للعمل الفني لايستطيع أحد التنبؤ به.

بالنسبة للسينما يعود الفنان جمال “سليمان”  إلى السينما من خلال تصويره حالياً مشاهده في فيلم “الكاهن” من إخراج “عثمان أبو لبن”، وتأليف “محمد ناير”.

اقرأ أيضاً: بعد سلاف فواخرجي .. ديمة قندلفت تطلق أغنية ميلادية

كما أكدّ “سليمان” أن الأعمال الدرامية السورية التي تم تقديمها قبل عام 2011 عادت لتحتل صدارة اهتمام اللاجئين السوريين في كل مكان بالعالم، حيث تعيدهم لأيام “سوريا” الجميلة التي عاشوها، مشيراً إلى أنه ينحني احتراماً لزملائه الفنانين الذين يكافحون لتبقى الدراما السورية قوية، ورأى أن الأفلام التي قدمها سوريون خارج البلاد هي الأصدق رغم بساطتها في تناول قضية بلاده، التي تعد قضية حرية وكرامة.

وكشف “سليمان” أنه يشعر بحنين كبير لـ”سوريا”: قائلاً: «منذ بدايات عام 2012 لم أذهب إليها، ولم أغب عنها من قبل بهذا الشكل، أنا منتمٍ بشكل كبير لبلدي، مهما سافرت ومهما أُتيحت لي فرص الحياة، لكن لا مكان يعادل موطن الإنسان».

بالنسبة للمسرح، أكد “سليمان” أنه يفتقد المسرح ليس كممثل فقط بل كمخرج أيضاً، كاشفاً بأن طموحه الشخصي أن يكون لديه مسرح يتسع لمئتي شخص يفتحه أمام الموهوبين، كما تمنى أن يمتلك مزرعة صغيرة يربي فيها الطيور.

يذكر أن “جمال سليمان” قدم العديد من الأعمال الفنية منها في الدراما شارك بـ”الفصول الأربعة”، “حرملك”، “التغريبة الفلسطينية”، “صقر قريش”، “عصي الدمع”، في المسرح “زهرة الحبق”، “المتنبي”، “الكمان السحري”، وفي السينما “القربان”، “عائد إلى حيفا”، “الترحال”، وغيرها.

اقرأ أيضاً: جود سعيد يستعد لدخول خريف العشاق

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع