“جرمانا”.. خدعتها بحقنة بوتوكس ثم قتلتها مع جنينها وسرقت المنزل!

المتهمة بقتل السيدة في "جرمانا"

الموت حرقاً ضريبة الحصول على الشباب لسيدة في “جرمانا”!

سناك سوري – متابعات

لم تكن “ز” من سكان مدينة “جرمانا” تعلم أن خطورة عمليات التجميل يمكن أن تؤدي بها إلى الموت مع جنينها حيث أدت النيران التي أشعلتها في غرفة نومها خبيرة التجميل الخاصة بها إلى حرقها وموت جنينها لاحقاً بالرغم من محاولات إنقاذه.

تفاصيل الجريمة التي أوردتها صفحة الشرطة على فيسبوك بينت أن سيدة تدعي أنها خبيرة تجميل كانت تتردد على منزل المغدورة فقامت بتخديرها وتنويمها بحُقن الـ “بوتوكس” وإشعال النار في منزلها بقصد السرقة.

اقرا أيضاً:“سوريا” خطفا ابن عمهما وقتلاه بقصد الحصول على فدية

الجريمة التي جرت في وقت سابق لم يتم كشفها كون التحقيقات الأولية بينت أن سبب الحريق يعود لماس كهربائي من المدفأة التي كانت متواجدة في الغرفة لكن المتابعة فيما بعد وجمع إفادات الشهود والجيران بين أن المرأة كانت متواجدة في غرفة الجلوس وليس في غرفة النوم بجانب المدفأة الكهربائية وأن الحريق حصل في فترة انقطاع التيار الكهربائي، وهو ما دفع لاستدعاء الخبيرة ومواجهتها بالأدلة والحقائق االتي توصل إليها التحقيق، حيث اعترفت أنها قامت بتخدير المغدورة وتفتيش منزلها وسرقة خمسة أساور ذهبية وجهازين جوال ومبلغ مالي بالعملة السورية والدولار الأمريكي من منزل الضحية، وبعدها قامت بإشعال النار في غرفة النوم ليمتد الحريق لباقي غُرف المنزل في محاولةٍ لإخفاء معالم جريمتها وتضليل التحقيق وأيهام الجهات المعنية بأن الوفاة سببه الحريق.

وتشهد مختلف المدن السورية حالات قتل وسرقة راح ضحيتها عدد من الأبرياء بحجج مختلفة ساهم في زيادتها وانتشارها حالة الفلتان الأمني التي سادت خلال سنوات الحرب والأحوال المعيشية الصعبة للكثير من المواطنين الذين لايجدون فرص عمل مناسبة لهم، فيلجأون إلى الجريمة والسرقة.

اقرأ أيضاً: رسالة من قاتل لصديقه تكشف جريمة قتل مروعة
 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع