أخر الأخبارالرئيسيةتقارير

بعد ريف دمشق وحمص .. افتتاح مشفى محمد بن زايد في حلب

بدعم الهلال الأحمر الإماراتي... افتتاح ثالث مشفى ميداني في سوريا

أعلنت وزارة الصحة السورية اليوم افتتاح مشفى “محمد بن زايد” الميداني في حي “الحمدانية” بمدينة “حلب”.

سناك سوري _ متابعات

وقالت الصفحة الرسمية للوزارة أن الطاقة الاستيعابية للمشفى تصل إلى 120 سريراً بينها 40 سرير عناية.

وأشار وزير الصحة “حسن محمد الغباش” في تصريح للصحفيين إلى أن افتتاح المشفى وتجهيزه جاء بدعم من هيئة “الهلال الأحمر” الإماراتية، ضمن الاستجابة الإنسانية لجائحة كورونا وآثارها، ودعماً للقطاع الصحي في “سوريا” وتعزيزاً لعلاقات الصداقة والتعاون التي تربط البلدين.

وأضاف “الغباش” أن المشفى يحوي أقساماً للعناية المشددة بكل تجهيزاتها و3 غرف عمليات وقسماً للأشعة مزوداً بجهاز طبقي محوري، ومخبراً متطوراً لإجراء جميع التحاليل المخبرية.

من جهته قال القائم بأعمال دولة الإمارات في “سوريا” “عبد الحكيم النعيمي” أن المشفى مقدّم من الشعب الإماراتي إلى الشعب السوري، بهدف المساعدة في مواجهة جائحة كورونا والعوارض التي خلفتها وخدمة المواطنين في مدينة “حلب”.

وفي تموز الماضي، افتتحت وزارة الصحة مشفى “محمد بن زايد” في ريف “دمشق” ليكون أول مشفى إماراتي في المحافظة، وتم تدشينه بالقرب من “قصر المؤتمرات” ليغطي منطقة الغوطة ومناطق واسعة من ريف العاصمة، حيث بلغت الطاقة الاستيعابية للمشفى 135 سريراً منها 40 سرير عناية.

وأوضح الوزير “الغباش” حينها أن المشفى يضم كامل التجهيزات الطبية اللازمة كأجهزة الأشعة والطبقي المحوري والمنافس لتقديم الخدمة الطبية المناسبة إضافة إلى عدد من الأقسام الأخرى مثل المخبر بكل تجهيزاته وقسم عناية مشددة.

كما تم افتتاح مشفى “محمد بن زايد الميداني” في “حمص” أواخر تشرين الأول الماضي وبلغت طاقته الاستيعابية 100 سرير بينها 20 سرير عناية.

اقرأ أيضاً:ثاني مشفى في سوريا باسم حاكم اماراتي: محمد وخليفة

 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى