بعد السعودية والإمارات.. الأردن يريد الوصول لحل يحفظ استقرار سوريا

وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي-انترنت

وزير الخارجية الأردني “أيمن الصفدي”: الأردن يريد الوصول لحل يتفق عليه السوريون

سناك سوري-متابعات

قال وزير الخارجية الأردني، “أيمن الصفدي”، إن بلاده تريد الوصول إلى حل للأزمة السورية، يتفق عليه السوريون، ويحفظ وحدة وتماسك البلاد، و”يخلصها من الإرهاب”، على تعبيره.

وأضاف “الصفدي” وفق وكالة بترا الأردنية، خلال اجتماعه مع نظيره الألماني “هايكو ماس” أمس الأربعاء، أنهم يريدون حلاً «يتيح الظروف التي تسمح بالعودة الطوعية للاجئين، يؤدي إلى خروج جميع القوات الأجنبية من سوريا، ويعيد إلى سوريا أمنها واستقرارها ودورها».

اقرأ أيضاً: وزير الخارجية الإماراتي: قانون قيصر يعيق العمل مع سوريا

“الصفدي”، قال إن الأزمة السورية طالت، وسببت قتلاً ودماراً وخراباً يجب أن يتوقفوا، ولا حل عسكري لها إنما الحل السياسي.

تصريحات وزير الخارجية الأردني، تأتي عقب تصريحات أطلقها نظيراه السعودي “فيصل بن فرحان”، قال فيها إن بلاده تدعم الحل السياسي للأزمة السورية، مؤكداً أن “سوريا” بحاجة إلى العودة لحضنه العربي والتمتع بالاستقرار والأمن، والإماراتي “عبد الله بن زايد آل نهيان”، قال فيها إنه لا يمكن إلا العمل لعودة “سوريا” إلى محيطها الإقليمي، والعودة إلى الجامعة العربية.

اقرأ أيضاً: السعودية: ندعم عودة سوريا إلى الحضن العربي

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع