أخر الأخبارالرئيسيةتقارير

بئر المهر 5 يدخل في الإنتاج .. هل سيتحسن وضع الغاز في سوريا؟

البئر الثالث خلال أقل من عام يعود للخدمة فهل نشهد شتاءً بدون أزمة غاز؟

هل سيتحسن وضع الغاز في سوريا مع وضع المهر 5 في الإنتاج؟ سؤال يطرحه كثيرون من السوريين بعد إعلان وزارة النفط والثروة المعدنية وضع بئر جديد في الخدمة الإنتاجية هو الثالث خلال 4 أشهر.

سناك سوري- متابعات

وأعلنت وزارة النفط والثروة المعدنية عبر صفحتها على الفيسبوك أنها وضعت بئر المهر 5  في حقل المهر التابع لشركة حيان للنفط بريف “حمص” بالانتاج اليوم بطاقة انتاجية نحو 150 الف متر مكعب من الغاز يومياً.

وقال وزير النفط “فراس قدور” أن بئر المهر 5 يسهم في قدرة الشبكة الغازية على تلبية احتياجات الطاقة. وذلك في إطار الجهود المستمرة لتحسين وتطوير القطاع النفطي والغازي في “سوريا”. لافتاً إلى إلى وجود 4 آبار منتجة في حقل “المهر” باحتياطي غازي يقدّر بـ 2.6 مليار متر مكعب. مشيراً لوجود فرصة لزيادة الإنتاج في الحقل ذاته خلال العام القادم عبر حفر المزيد من الآبار الإنتاجية بناءً على النتائج الجيدة لهذا البئر وفق حديثه.

وكانت الوزارة قدر أعلنت في الرابع والعشرين من آب الماضي عن إصلاح بئر شريفة 6 الغازي الواقع في المنطقة الوسطى بعد توقّف لأكثر من عام لأسباب فنية بحسب الوزارة.

وفي أيار الماضي وضعت الوزارة بئر التياس 3 بالإنتاج. والذي يقدّر إنتاجه بـ 300 ألف متر مكعب من الغاز الخام يومياً. دون أن تذكر فيما إن كان الغاز فيه مخصصاً لمحطات توليد الكهرباء أو للغاز المنزلي.

وتفتح إعادة الآبار الغازية إلى الخدمة باب التساؤلات عن تحسن أوضاع توزيع الغاز في البلاد. وتأثير زيادة الإنتاج على واقع التقنين الكهربائي نظراً لأن معظم المحطات الكهربائية تعمل على الغاز.

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى