العدل تصدر أحكاماً بتوقيف 21 شخصاً شاركوا بقتل فتاة في الحسكة

الأحكام غيابية لكون المتهمين موجودين بمناطق سيطرة الإدارة الذاتية

سناك سوري – دمشق

أعلنت وزارة العدل السورية عن تحريكها الدعوى العامة بحق كل من شارك بجريمة قتل الفتاة “عيدة حمودي السعيدو”، في محافظة “الحسكة” نهاية الأسبوع الفائت بعد أن رفضت الزواج بابن عمها وحاولت الهروب مع شاب تقدم لخطبتها ورفضته العائلة.

ووفقاً للتقرير الصادر عن النائب العام بالحسكة والذي اطلع عليه سناك سوري، فإن 21 شخصاً من أقارب الفتاة شاركوا بهذه الجريمة وقد أصدرت المحكمة مذكرات توقيف غيابية بحقهم جميعاً كونهم يتواجدون في مناطق سيطرة الإدارة الذاتية (تسيطر على أجزاء واسعة من الجزيرة السورية)، مبيناً أن خمسة منهم متهمون بجريمة القتل العمد عن سبق الإصرار والترصد وحمل سلاح حربي، وأربعة منهم متهمون بجرم الاشتراك بالقتل العمد أما الباقين فهم متهمون بجريمة الاشتراك بالقتل العمد والتحريض عليه إضافة لجرم الخطف بالخداع بقصد الزواج لأحدهم.

الجريمة التي أثارت الرأي العام بشكل كبير، وتم إطلاق حملة بعنوان “حماية المرأة السورية” بعدها، تم توثيقها بمقطع فيديو صوره أقارب الفتاة الضحية على ما يبدو، وتم نشره على نطاق واسع في السوشل ميديا ليتحول إلى قضية رأي عام، ومطالبات بمعاقبة القتلة.

اقرأ أيضاً: فيديو صادم.. تناوبوا على تمزيق جسدها بالرصاص: أطلق على رأسها!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع